طاقم روسي يتوجه إلى الفضاء الخارجي لتصوير أول فيلم "فضائي"

نشر بتاريخ: 17/09/2021 ( آخر تحديث: 17/09/2021 الساعة: 19:34 )
 طاقم روسي يتوجه إلى الفضاء الخارجي لتصوير أول فيلم "فضائي"

معا- يتوجه رائدا فضاء واثنان من المتخصصين في السينما، أوائل الشهر المقبل، إلى محطة الفضاء الدولية من أجل تصوير أول فيلم في الفضاء الخارجي.

وقال صانعو فيلم روسي، أمس الخميس، إنه من المقرر أن يتوجه طاقم روسي، يضم رائدي فضاء واثنين من المتخصصين في السينما، إلى محطة الفضاء الدولية في الخامس من أكتوبر من أجل تصوير أول فيلم في الفضاء الخارجي، وذلك على متن مركبة سويوز إم إس-19.

ويأتي انطلاق هذا الطاقم، إلى محطة الفضاء الدولية التي تدور حول الأرض على ارتفاع نحو 354 كيلومترا، بعد أسابيع فقط من إطلاق أول طاقم كامل من المدنيين إلى الفضاء على متن صاروخ وكبسولة طورتها شركة سبيس إكس، الأمر الذي يضيف عنصرا للمنافسة المستمرة منذ عقود في مجال رحلات الفضاء بين روسيا والولايات المتحدة.

وقال الممثل والمخرج كليم شيبينكو، في مؤتمر صحفي قبل مغادرة طاقم الفيلم إلى قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان: "هذا الفيلم يدور حول قصة شخص عادي... طبيب لا علاقة له باستكشاف الفضاء ولم يفكر مطلقا في ذلك، ويُعرض عليه السفر إلى محطة الفضاء الدولية... وإنقاذ حياة رائد فضاء"، وفقا لما ذكرته رويترز.

وسيظهر رائدا الفضاء المحترفان في الطاقم أيضا في الفيلم.

وقال رائد الفضاء القائد أنطون شكابليروف "لن أمثل دور البطولة فيه لكني ما زلت بحاجة لمعرفة كيفية إنتاج فيلم في مكان غير عادي كالفضاء الخارجي".

وقالت الممثلة يوليا بيريسيلد إنها تعلمت كيف تعمل فنانة تجميل ومصممة أزياء لنفسها.