"الموحدة": الحرب على غزة لن تنهي الائتلاف... و"المشتركة" تعقب

نشر بتاريخ: 18/09/2021 ( آخر تحديث: 18/09/2021 الساعة: 22:58 )
"الموحدة": الحرب على غزة لن تنهي الائتلاف... و"المشتركة" تعقب

بيت لحم- معا- أكد رئيس لجنة الداخلية النائب عن القائمة الموحدة في الكنيست الاسرائيلي وليد طه مساء (السبت) في مقابلة في برنامج لقاء الصحافة على القناة 12 أن تصريحات بينيت عن احتمالية شن حرب على غزة لن تنهي الائتلاف.

وقال: "نحن كحزب عربي لا نحب الحروب على الإطلاق ونكرهها. بالنسبة لي لا ينبغي أن يكون الاختبار ولكن الاختبار هو ما يجب القيام به لتمكين ال حياة .لنفترض أن هناك عملية في غزة ونحن نترك التحالف والحكومة - فماذا سيأتي حكومة أخرى لن تخوض الحروبات؟ ونحن نريد السلام وان تقوم اسرائيل بدفع قضايا الحياة قدما".

وأشار طه أيضًا إلى ان حزبه: "اتخذت خطوة تاريخية ودخل التحالف، وأحيانًا تكون المشاعر مختلطة". وقال في سياق غزة ايضا: "يجب السماح لسكان غزة بالعيش ويجب الاهتمام بأمن دولة إسرائيل. نحن نشجع القضايا الداخلية ولكننا لا نبالي بما يدور حولنا".

وعقبت القائمة المشتركة بقوة على هذا الموقف حيث قالت مصادر سياسية فيها: صمتوا ازاء التنكيل بالأسرى والآن يعطون الضوء الاخضر لبينط لقتل أطفال غزة وتشريد أهلها تحت شعار "الحفاظ على أمن اسرائيل".


وتابعت المصادر: "الموحدة عمليا تعطي الضوء الاخضر لنفتالي بينت لشن عدوان على غزة. عندما يفرط منصور عباس في مديح نفتالي بينت ويصفه بالقائد الشجاع ويعطيه وليد طه الضوء الأخضر للعدوان على غزة فنحن أمام فصل جديد من التخاذل ومقايضة دماء شعبنا ببعض الميزانيات".

وحول تعبير "حزب معادي" علق المصادر قائلة : "موقف وليد طه هو الموقف المعادي لشعبنا ويشرفنا ان نعادي اي موقف ضد شعبنا"