وهم السلام الاقتصادي مقابل انعدام أفق التسوية السياسية

نشر بتاريخ: 19/09/2021 ( آخر تحديث: 19/09/2021 الساعة: 14:00 )
وهم السلام الاقتصادي مقابل انعدام أفق التسوية السياسية


بيت لحم- معا- الاقتصاد مقابل الامن والهدوء هذا ما طرحه وزير خارجية دولة الاحتلال يائير لبيد ضمن مخطط قديم جديد طرحه منذ تسعينات القرن الماضي شمعون بيريس في كتابه الشرق الاوسط الجديد ،والذي يرمي فيه لتحقيق السلام الاقتصادي كبديل عن أي تسوية سياسية تكفل حق الفلسطينيين في اقامة دولة مستقلة عاصمتها القدس .
هذا ما تمت مناقشته خلال حلقة جديدة من برنامج " من غزة " , بالإضافة الى مخاطر مشاريع الوهم الاقتصادي والازدهار على تسوية عادلة للفلسطينيين .
ضيفا الحلقة الدكتور ابراهيم ابراش الكاتب والمحلل السياسي ، وعضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية أكدا على ضرورة التعامل بحذر مع هذه العروض التي تستهدف القضية الفلسطينية ولن تفضي إلا لمزيد من التنازلات السياسية ،مستغلة اسرائيل في ذلك الانقسام الفلسطيني المعمق، وعرّج الضيفان على سبل الحل المتمثلة بتحقيق الوحدة الفلسطينية وعقد الانتخابات.
المزيد من التفاصيل عبر الفيديو التالي: