جنين الوحدة على أرض المعركة وعائلة فتحاوية احتضنت الأسرى

نشر بتاريخ: 19/09/2021 ( آخر تحديث: 19/09/2021 الساعة: 18:40 )
جنين الوحدة على أرض المعركة وعائلة فتحاوية احتضنت الأسرى


جنين- خاص معا- أثار اعتقال الأسيرين المحررين ايهم كممجي ومناضل نفيعات، فجر اليوم، من مدينة جنين انتباه ومتابعة وسائل الاعلام، مع التفاتة بسيطة على العائلة التي احتضنتهما.
فالأسير الثالث في جنين الذي تم اعتقاله هو عبد الرحمن أبو جعفر (29 عاما) حيث لا زالت سنوات عمره ال12 تسعفه لذاكرة اغتيال شقيقه ايهاب احد قادة كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح.
فعبد الرحمن ينحدر من اسرة فتحاوية مناضلة حد العطاء المتواصل في التضحية التي اهلته لاستضافة من تبحث عنهم دولة بكل قدها وقديدها وهو العريس الجديد حيث احتفل بزفافه في الأول من سبتمبر، قبل نحو 19 يوما.
بعد 6 أيام من زواجه استطاع أبطال الهروب الكبير من كسر الهيبة الأمنية لأعتى السجون الأمنية لدى الاحتلال وبعدها بأيام قليلة يستقبل العريس عبد الرحمن، أيهم ومناضل.
عبد الرحمن يكمل الان شهر عسله في زنازين الاحتلال فهذا قدر العريس الفلسطيني الذي اراد اتمام مراسم عرسه بعرس فلسطيني لا ينتهي.

جنين الوحدة على أرض المعركة وعائلة فتحاوية احتضنت الأسرى
جنين الوحدة على أرض المعركة وعائلة فتحاوية احتضنت الأسرى