الجهاد الإسلامي: دماء الشهداء لن تذهب هدرا

نشر بتاريخ: 26/09/2021 ( آخر تحديث: 27/09/2021 الساعة: 07:19 )
الجهاد الإسلامي: دماء الشهداء لن تذهب هدرا

غزة- معا- قالت حركة الجهاد الإسلامي، الأحد، إن دماء الفلسطينيين الذين استشهدوا برصاص إسرائيلي في مدينتي رام الله وجنين، بالضفة الغربية المحتلّة، "لن تذهب هدرا".



وأضافت الحركة، في بيان، إن "الاحتلال يتحمّل ثمن كل جرائمه وإرهابه بحق أرضنا وشعبنا".
وأردفت أن "هذه الجرائم، لن تفلح في النيل أو الحدّ من العمل الفدائي، بل إن التفاف الجماهير حول المقاومة سيزداد وستكون دماء الشهداء نبراساً لكل الأحرار، ليحملوا السلاح ويدافعوا عن أرضهم وكرامتهم".
وأشارت إلى أن الوقت قد حان لـ"العودة إلى النهج الكفاحي الأصيل، نهج الثورة والانتفاضة والمواجهة، بعيدا عن نهج التسوية".
بدوره، قال "أبو حمزة"، الناطق العسكري باسم سرايا القدس، الجناح المسلّح لحركة الجهاد، في بيان مقتضب "مقاتلونا الأبطال تصدّوا ببسالة للتوغل في جنين، وخاضوا اشتباكا بطوليا مع قوات الاحتلال، وأوقعوا إصابات في صفوف العدو".​​​​​​