فتح تطالب الحكومة بمعالجة الوضع الصحي في بيت لحم وتحذر من إجراءات تصعيدية

نشر بتاريخ: 09/10/2021 ( آخر تحديث: 09/10/2021 الساعة: 15:55 )
فتح تطالب الحكومة بمعالجة الوضع الصحي في بيت لحم وتحذر من إجراءات تصعيدية

بيت لحم- معا - طالبت حركة فتح في اقليم بيت لحم الحكومة الفلسطينية اليوم السبت، الايفاء بالتزاماتها وتنفيذ توجيهات الرئيس بما يتعلق بتشغيل مستشفى فلسطين العسكري وتأهيل مستشفى بيت جالا الحكومي بما يلزم، محذرة من اتخاذ كافة الإجراءات التي تضمن حق أبناء محافظة بيت لحم بتوفير خدمة طبية يستحفونها.

واضافت حركة فتح في بيان صادر عنها، ان بيت لحم ودعت في الآونة الأخيرة خيرة أبنائها بسبب مرض كورونا ، إضافة إلى ان الكثير ممن اصيبوا بالكورونا قاموا بتلقي العلاج في منازلهم لعدم استقبالهم في مستشفى بيت جالا ، وتراكم الديون على المرضى بسبب معالجتهم في الجمعية العربية على نفقتهم الخاصة.

وتابعت الحركة في بيانها، ان عدم وجود مشفى علاج لمرضى كورونا في محافظة بيت لحم في ظل ارتفاع عدد الاصابات لا زالت قائمة حتى اللحظة ، بالرغم من الوعود التي تلقتها من كافة المستويات وآخرها التعليمات الصادرة من الرئيس ابو مازن لوزارة الصحة بتشغيل مستشفى فلسطين العسكري .

وأوضحت الحركة، أن الوضع الصحي في محافظة بيت لحم أصبح من المستحيل السكوت عنه في ظل ضعف ونقص المنشآت الصحية الحكومية والتقصير في دعم ورفد هذه المنشآت بما ينقصها .