إيران تنتقد تجاهل الوكالة الدولية للطاقة الذرية برنامج إسرائيل النووي

نشر بتاريخ: 15/10/2021 ( آخر تحديث: 15/10/2021 الساعة: 23:37 )
إيران تنتقد تجاهل الوكالة الدولية للطاقة الذرية برنامج إسرائيل النووي

بيت لحم- معا- انتقد مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، كاظم غريب آبادي، صمت الوكالة تجاه البرنامج النووي الإسرائيلي، مشيرًا إلى أن "ازدواجية الوكالة في التعامل مع اعضاء معاهدة حظر الانتشار النووي تبعث رسالة سلبية."

وقال آبادي في تغريدة له على حسابه بموقع "تويتر": إن "الصمت والتغافل تجاه برنامج إسرائيل النووي يبعث رسالة سلبية لأعضاء معاهدة ’ان بي تي‘ تقضي أن العضوية في هذه المعاهدة تساوي القبول بأقوى إجراءات التحقق والرقابة، في حين أن البقاء خارجها يعني التحرر من أي التزام وانتقاد وحتى الحصول على مكافأة".

ولفت إلى أنه "في هذه الحالة ما هي فائدة العضوية في معاهدة عدم الانتشار والتنفيذ الكامل لاتفاق الضمانات للوكالة؟ وكيف يمكن النظر للوكالة كمؤسسة جادة ومهنية ومحايدة في حين لا تتابع تنفيذ نظام ضماناتها بصورة مساوية وعادلة لجميع أعضائها؟".

وردًا على سؤال له حول حديثه عن برنامج إيران النووي بشكل كبير وتجاهل الحديث عن برنامج إسرائيل النووي، أجاب مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، قائلًا: إن "إسرائيل ليست عضوًا في معاهدة ’ان بي تي‘ وهي حتى لم توقعه، في حين أن إيران عضو في المعاهدة ولها التزامات قانونية في هذا المجال".