سلفيت.. العشرات يشاركون في يوم تطوعي لقطف الزيتون

نشر بتاريخ: 18/10/2021 ( آخر تحديث: 18/10/2021 الساعة: 17:52 )
سلفيت.. العشرات يشاركون في يوم تطوعي لقطف الزيتون

سلفيت 18-10-2021 وفا- شارك عشرات المتطوعين، اليوم الاثنين، المزارعين في قطف ثمار الزيتون في الأراضي المحاطة بمستوطنة "بروخين" المقامة على أراضي المواطنين غرب سلفيت.

جاء ذلك خلال حملة نظمتها فصائل العمل الوطني، وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان، وبلدية كفر الديك، بالتعاون مع مديرية زراعة سلفيت، والهلال الأحمر الفلسطيني، والإغاثة الزراعية، ومجموعات "حدّد هدفك" في جامعة خضوري.

وأوضح أمين سر حركة فتح إقليم سلفيت عبد الستار عواد، أن اعتداءات المستوطنين على أشجار الزيتون تتصاعد، حيث يقومون بسرقة الثمار وتكسير الأشجار، وتعمل قوات الاحتلال على حمايتهم، في المقابل تمنع المزارعين من الوصول إلى أراضيهم.

بدوره، بين مساعد رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان رمزي حرب، أن قوات الاحتلال حاولت منع المشاركين من الوصول للأراضي لقطف ثمار الزيتون، وصادرت بطاقة الذاكرة التخزينية لكاميرا تلفزيون فلسطين خلال تغطية النشاط.

وأشار إلى أن الحملة الوطنية "فزعة" نفذت منذ بداية الموسم خمس فعاليات مركزية على مستوى الوطن، وسيتم تنظيم 20 فعالية فرعية لمساعدة المزارعين في قطف ثمار الزيتون في الأراضي المهددة بالمصادرة.

وتقدر مساحة المنطقة المهددة بالمصادرة والمحاطة بمستوطنة "بروخين" بأكثر من 50 دونما، وتقع في منطقة "ظهر صبح" في الجهة الشمالية من بلدة كفر الديك، وغالبيتها مزروعة بأشجار الزيتون، وقام المستوطنون في وقت سابق بوضع سياج حول الأرض، وبوابة حديدية.