"منبر أدباء بلاد الشام" يحيي أمسية أدبية بالتعاون مع "بلدية الدوحة"

نشر بتاريخ: 25/10/2021 ( آخر تحديث: 25/10/2021 الساعة: 14:18 )
"منبر أدباء بلاد الشام" يحيي أمسية أدبية بالتعاون مع "بلدية الدوحة"

بيت لحم - معا- أحيا "منبر أدباء بلاد الشام في فلسطين" بالتعاون مع "بلدية الدوحة" مساء الأحد 24/10/2021 أمسية أدبية تحت رعاية وزير الثقافة الدكتور عاطف أبو سيف الذي أوفد مدير مكتب وزارة الثقافة في بيت لحم أ. فؤاد اللحام ممثلاً عنه.

وقد أعلن عن بدء هذه الأمسية التي جاءت تحت عنوان "أدب الأسرى ودوره في معركة التحرر الوطني" رئيس بلدية الدوحة أ. رأفت جوابرة الذي رحب بالحضور مؤكداً على شراكة البلدية والمنبر في هذه الأمسية المميزة التي تتمحور حول الأدب المتعلق بالأسرى ، وتحدث كمثقف وكأسير محرر عن ملاحظاته الشخصية في هذا المجال.

ثم ألقى كلمة وزير الثقافة مدير مكتب وزارة الثقافة في محافظة بيت لحم أ. فؤاد اللحام موجهاً شكره لبلدية الدوحة ومنبر أدباء بلاد الشام على هذا اللقاء الأدبي ، وقد تحدث حول الموضوع طارحاً عدداً من الاستفسارات من واقع تجربته الثقافية كأسير محرر على أمل أن تناقش في الوقت المخصص للنقاش من الأمسية.

وبعد ذلك ألقى رئيس مجلس إدارة "منبر أدباء بلاد الشام في فلسطين" الشاعر محمد شريم كلمة المنبر التي رحب بها بالحضور، وشكر فيها بلدية الدوحة التي سبق وأن رحبت بالتعاون بين المنبر والبلدية في سبيل تنشيط العمل الثقافي ، حيث تأتي هذه الأمسية تجسيداً لهذا التعاون المبارك.

ثم دعي إلى المنصة الكاتب مايك سلمان مسؤول العلاقات الخارجية في منبر أدباء بلاد الشام في فلسطين ، حيث ألقى قصيدة عمودية مشتركة شارك في نظمها بدعوة من المنبر سبعة عشر شاعراً من كبار شعراء بلاد الشام للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين والعرب بعنوان "ضج الأسير وضاقت الأغلال".

وتقدم بعد ذلك الشاعر الدكتور معين جبر عميد كلية التربية في جامعة بيت لحم ، حيث ألقى قصيدة تتعلق بمعاناة الأسرى.

وألقى بعده عضو مجلس إدارة "منبر أدباء بلاد الشام في فلسطين " الكاتب والروائي أ. وليم فوسكرجيان قصيدة زجلية تتعلق بالأسرى.

وفي القسم المخصص للحوار من الأمسية ، دعي وزير الأسرى السابق الأستاذ عيسى قراقع ليقدم مداخلة عن واقع أدب الأسرى ، فقدم مداخلة شاملة، مستنداً فيها إلى تجربته ككاتب وأسير سابق ومن خلال مهماته الرسمية في متابعة شؤون الأسرى متطرقاً إلى العديد من التجارب والنماذج في هذا المجال.

وفي نهاية الأمسية جرى بين المتحدثين والحضور حوار ونقاش حول الموضوع اتسم بالموضوعية وعمق الاهتمام .

وقد أدار عرافة هذه الأمسية كل من الكاتب ميخائيل رشماوي نائب رئيس منبر أدباء بلاد الشام في فلسطين ، وعضو المنبر الكاتبة رؤى الشيش.

"منبر أدباء بلاد الشام" يحيي أمسية أدبية بالتعاون مع "بلدية الدوحة"
"منبر أدباء بلاد الشام" يحيي أمسية أدبية بالتعاون مع "بلدية الدوحة"