"النجاح" و"بالتل" توقعان شراكة استراتيجية لتدريب طلبة تخصص الاتصال والتسويق الرقمي

نشر بتاريخ: 28/10/2021 ( آخر تحديث: 28/10/2021 الساعة: 13:47 )
"النجاح" و"بالتل" توقعان شراكة استراتيجية لتدريب طلبة تخصص الاتصال والتسويق الرقمي

نابلس- معا- وقعت شركة الاتصالات الفلسطينية “بالتل" إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية وجامعة النجاح الوطنية اتفاقية شراكة لتدريب طلبة تخصص "الاتصال والتسويق الرقمي" في كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية الذي طرحته الجامعة مؤخراً.

جرى توقيع الاتفاقية بين الأستاذ الدكتور عبد الناصر زيد رئيس جامعة النجاح الوطنية ومعن ملحم مدير عام شركة الاتصالات الفلسطينية “بالتل" بحضور د. عبد السلام الخياط نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية، د. رائد الدبعي مساعد الرئيس للشؤون المجتمعية، د. سائد الكوني عميد كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية، د. سام فقها رئيس قسم التسويق، د. رياض عبد الكريم منسق مركز التدريب العملي من طرف الجامعة وسليمان أبو حجلة مدير إدارة الموارد البشرية وأحمد السرغلي مدير العلاقات العامة والاتصالات التسويقية ومعتز تفاحة مدير المبيعات الاستراتيجية وباسل المصري مدير التدريب من طرف "بالتل" في مقر جامعة النجاح وذلك يوم الأربعاء الموافق 27/10/2021.

وأكدّ زيد أنّ إطلاق تخصص الاتصال والتسويق الرقمي جاء تلبية لاحتياجات السوق ومتطلبات الشركات والمؤسسات على اختلاف أنواعها وتخصصاتها؛ حيث أصبحت تعتمد على التسويق الإلكتروني والتكنولوجيا الرقمية في ممارسة أعمالها وتحقيق أهدافها وتتطلع إلى الحلول الأقل تكلفة والأكثر فاعلية.

وأضاف زيد "هذا التخصص كان بحاجة إلى خبراء ومختصين في مجال التسويق الرقمي والحلول التكنولوجية والإعلام الإلكتروني لوضع مساقاته وتدريب طلبته كونه يعتمد بالدرجة الأولى على الممارسة العملية والخبرة العالمية معاً؛ وهذا ما يتوفر لدى بالتل حيث أنّ كوادرها تعتبر الأكثر كفاءة

وخبرة في هذا المجال إضافة الى قيامها سابقاً بتدريب أعداد كبيرة من الطلبة وتمكينهم من دخول سوق العمل واكسابهم مهارات وخبرات مهنية مميزة؛ لذلك يأتي هذا التعاون اليوم عبر اتفاقية نوعية لدعم وتدريب طلبة تخصص الاتصال والتسويق الرقمي من قبل خبراء ومختصين في بالتل وبشهادة معتمدة ومشتركة من الاتصالات وجامعة النجاح ".

وضح د. سائد الكوني عميد كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية في جامعة النجاح أن الاتفاقية سيترتب عليها تقديم سلسلة من اللقاءات التدريبية داخل جامعة النجاح ومقر "بالتل" من السنة الدراسية الأولى لتستمر طيلة السنوات الدراسية بساعات تدريبية معتمدة وبمجالات مختلفة مرتبطة بتخصص الاتصال والتسويق الرقمي تجمع بين الجانب النظري والعملي ليحصل الطالب على شهادة معتمدة في نهاية التدريب بما يتوافق مع رؤية الكلية الرامية للاستثمار بالجانب العملي خلال فترة الدراسة الجامعية.

بدوره أكدّ ملحم على أهمية هذه الاتفاقية في تعزيز العلاقة الاستراتيجية مع جامعة النجاح الوطنية ودورها في تطوير طلبتها وتدريبهم؛ مؤكداً أنّ البرنامج التدريبي الذي صممته بالتل سيمكّن طلبة التخصص الجديد من اكتساب مهارات عملية وجديدة في عالم الاتصال والتسويق الرقمي من خلال تدريبهم على استراتيجيات وأساليب التسويق المتبعة في بالتل عبر سلسلة من لقاءات تدريبية مكثفة يقدمها خبراء التسويق الرقمي في بالتل ليحصل الطالب في نهاية البرنامج على شهادة معتمدة تدعم سيرته الذاتية وتمكنه من دخول سوق العمل بقوة.

وأشار ملحم أنّ اهتمام بالتل في احتضان الطاقات الشبابية ومشاريعهم الريادية يأتي انطلاقاً من إيمانها بقدرة الشباب على التغيير لذلك تحرص في كل فصل دراسي على استقبال طلبة التدريب العملي من مختلف التخصصات لدمجهم بالحياة العملية في الشركات استكمالاً للجانب النظري ليتمتع الطالب بتجربة تدريبية استثنائية تؤهله للانخراط مباشرة في الحياة العملية حيث أنّ البرنامج التدريبي الموجود في بالتل يعتبر من أقوى البرامج وأكثرها تنوعاً وخبرة.

من جانبه ذكر أحمد السرغلي مدير العلاقات العامة والاتصالات التسويقية في بالتل أن الشركة استثمرت في كوادرها البشرية وأكسبتها الخبرات العالمية عبر تدريبها في كبرى الشركات العالمية؛ مؤكداً أنّ فريق بالتل سيكرس جهوده لنقل تجربته العملية على مدار سنين متواصلة للطلبة؛ حيث سيتم تدريبهم في مجال التسويق الإلكتروني والعلاقات العامة والمهارات الكتابية والعلامة التجارية وصناعة المحتوى الرقمي وإدارة الحدث والرياضات الإلكترونية ودعم تطورهم في المجالات المرتبطة بتخصص الاتصال والتسويق الرقمي.

من الجدير ذكره أنّ بالتل تجمعها علاقة تعاون استراتيجية مع كافة الجامعات الفلسطينية وترحب دوماً في مثل هذه الشراكات التي تدعم تطور القطاع التعليمي وتعزز استخدام التقنيات التكنولوجية والرقمية في التعليم الأكاديمي وتطرح تخصصات تلبي احتياجات السوق المتجددة.