القدس- عائلتان تهدم منازلها بيدها... و10 عائلات تقترب من ساعة الصفر

نشر بتاريخ: 09/11/2021 ( آخر تحديث: 10/11/2021 الساعة: 08:54 )
القدس- عائلتان تهدم منازلها بيدها... و10 عائلات تقترب من ساعة الصفر

القدس- معا-"ألم ووجع... بعد سنوات من العيش في منازلنا نجبر على هدمها بأيدينا"... حال عائلة عويسات والنشاشيبي، بعد إجبارهما على هدم منازلهم في القدس، بذريعة البناء دون ترخيص.

الشاب المقدسي علي عويسات، بدأ هدم منزله في قرية جبل المكبر، جنوب القدس، بعد رفض كافة محاولات الترخيص، موضحا أن البلدية أصدرت قرار الهدم العام الماضي مع مخالفة بناء قيمتها حوالي 33 ألف شيكل، وأمهلته مدة عام لتنفيذ قرار الهدم.

وأوضح عويسات أن البلدية اقتحمت المنزل الشهر الماضي، وأمهلته 3 أسابيع لتنفيذ قرار الهدم.

وفي بلدة بيت حنينا، شمال القدس، هدمت عائلة النشاشيبي بناية مؤلفة من طابقين، يعيش فيها 10 أفراد.

وفي بلدة الطور، 10 عائلات تنتظر أي قرار جديد قد ينقذها من التشرد والتهجير، بعد قرارات متتالية خلال الأيام الأخيرة جميعها أقرت بهدم البناية، وكان آخرها أمس الأول والذي وضع العائلة بين خيارين : دفع 200 ألف شيكل لصندوق المحكمة حتى التاسع من الشهر الجاري لتأجيل الهدم حتى نهاية الشهر وعلى العائلات هدم البناية ذاتيا، أما الخيار الثاني فهو في حال عدم الدفع سيكون القرار قد دخل حيز التنفيذ منذ يوم غد.

وأكدت العائلات بأنه لن تهدم العمارة، وستبقى صامدة فيها.