اشتيه يلتقي اعضاء فتح في الخارج

نشر بتاريخ: 17/11/2021 ( آخر تحديث: 17/11/2021 الساعة: 18:06 )
اشتيه يلتقي اعضاء  فتح  في الخارج

رام الله معا- جاء الاجتماع الأخير الذي عقده رئيس الوزراء محمد اشتية مع عدد من أعضاء حركة فتح في مصر وسوريا ولبنان ليزيد من أهمية محاولات الحركة النضالية توحيد صوتها ورأيها إزاء ما يجري في المنطقة ، فضلا عن محاولاتها أيضا الحفاظ على أطر التواصل والعلاقات الجيدة مع الأطراف الأخرى من أعضاء الحركة بالخارج وتحديدا بالدول العربية.

وأتى هذا اللقاء الذي عقده رئيس الوزراء الفلسطيني مع الاحتفال بذكرى استشهاد القائد ياسر عرفات ، ليزيد من أهميته .

وبالرصد السياسي لأهمية هذا اللقاء فإن الواقع يشير إلى عدد من النقاط ، أبرزها كما جاء في بيان فتح :

1- حرص الحركة على التواصل مع أبنائها في الخارج.

2- التأكيد على وجود وطن يجب التواصل معه ومع قياداته

3- الاطلاع على التحديات التي تواجه أبناء الحركة في الخارج خاصة الدول العربية.

4- التأكيد على مركزية قرار فتح في التواصل مع الأخرين من أبنائها سواء في الدول الغربية أو بالولايات المتحدة.