الجمعة: 19/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

الأسيرة عطاف عليان تنهي اضرابها المفتوح عن الطعام والذي استمر 15 يوما

نشر بتاريخ: 08/03/2006 ( آخر تحديث: 08/03/2006 الساعة: 20:01 )
بيت لحم - معا-أنهت الأسيرة عطاف عليان (43 عاما) اليوم اضرابها المفتوح عن الطعام والذي استمر 15 يوماً بعد أن احتضنت ابنتها عائشة ابنة الستة عشر ربيعاً في زنزانتها في سجن الرملة .

من جهته قال وليد الهودلي زوج الأسيرة عطاف عليان في حديث لمركز الأسرى للإعلام والذي تمنعه سلطات الاحتلال من زيارتها أنه تمكن فجر اليوم من ادخال ابنته عائشة الى سجن الرملة بعد مفاوضات دارت بين الأسيرة عليان وسلطات الاحتلال بهدف انهاء اضرابها .

وحول وضعها الصحي قال الهودلي أن الأسيرة عطاف تعاني من هبوط كبير في الوزن بسبب فترة الاضراب الطويلة كما أنها تشعر بإرتياح كبير بسبب وصول ابنتها إليها وحول مستقبل ابنته الرضيعه قال الهودلي أنها ستبقى مع امها الأسيرة داخل السجن ، أما اذا ما جدد الاعتقال الاداري للأسيرة عطاف عليان فإنه قانون دولة الاحتلال سيتم فصلها عن أمها عندما تتجاوز العامين .

الجدير بالذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت الأسيرة عطاف عليان في مدينة رام الله ليلة الثاني والعشرين من كانون الثاني الماضي، حيث اتهمتها محكمة الاحتلال بإدارة جمعية النقاء النسائية الخيرية التي يعتبرها الاحتلال محظورة، دون أن تقضي أي حكماً ضدها سوى اعتقالها إدارياً لمدة ستة أشهر.