النضال الشعبي: توقيع المغرب والاحتلال اتفاقيات أمنية ينقل علاقات التطبيع لمستوى العلاقات الاستراتيجية

نشر بتاريخ: 25/11/2021 ( آخر تحديث: 25/11/2021 الساعة: 21:07 )


رام الله-معا- أدان المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني زيارة وزير الحرب الإسرائيلي الى المغرب وتوقيع اتفاقيات أمنية وعسكرية، في الوقت الذي يقوم به جيش الاحتلال وبأوامر مباشرة من وزير الحرب بقتل الأطفال الفلسطينيين وتهويد مدينة القدس وتوسيع لاستيطان وفرض سياسية الأمر الواقع لضم الأراضي الفلسطينية المصنفه(جيم).

واعتبر المكتب السياسي هذا التسارع في التطبيع مع حكومة الاحتلال الإسرائيلي والتي تتنصل من كل اتفاقيات السلام وترفض المفاوضات وحل الدولتين، يشكل ذلك مكافأة لهذه الحكومة التي ادعت التغيير لكنها حافظت على برنامج حكومة نتنياهو القائم على الاستيطان والضم والتهجير القسري لاهلنا بالقدس وقتل حل الدولتين.

وأوضح المكتب السياسي ليس الأمر موقفا من سياسية بلد له حق سيادي في نسج علاقات مع دولة اخرى، وليس رفضا للتطبيع رغم أنه طعن في جوهر الصراع واجهاض لمبادرة السلام العربية ، ولكن التطور الاخير بتوقيع اتفاق أمني بين المغرب واسرائيل ينقل علاقات التطبيع الى مستوى العلاقات الاستراتيجية بين البلدين ،مما يضرب بالصميم الامن القومي العربي .