الجمعة: 12/08/2022

مذنب ساطع ذو ذيلين يظهر على الفلك عشية الاحتفال بعيد ميلاد المسيح

نشر بتاريخ: 09/12/2021 ( آخر تحديث: 09/12/2021 الساعة: 09:58 )
مذنب ساطع ذو ذيلين يظهر على الفلك عشية الاحتفال بعيد ميلاد المسيح

معا- يقترب من الأرض مذنب يتوقع أن يصبح أكثر المذنبات سطوعا لعام 2021.

وقد اكتشفه عالم الفلك الأمريكي، جورج ليونارد، في مختبر "ماونت – لامون" يوم 3 يناير عام 2021 حين بلغ بعده عن الشمس 750 مليون كيلومتر.

وقد أطلق على المذنب اسم مكتشفه ليونارد. وأظهرت الحسابات أن مذنب "ليونارد" يسافر بمسار قاطع، ما يعني أنه سيعبر النظام الشمسي مرة واحدة فقط ولن يعود إلينا مرة أخرى. وقد مر المذنب بأبعد نقطة لمداره على مسافة 3500 وحدة فلكية (المسافة بين الشمس والأرض) منذ 35000 عام.

ويقترب المذنب الآن من الشمس ليمر في 3 يناير عام 2022 بأدنى مسافة منها وهي 0.62 وحدة فلكية (نقطة الحضيض). وفي 12 – 13 ديسمبر سيقترب المذنب من الأرض إلى أدنى مسافة 35005384 كيلومترا حيث سيزداد سطوع ذيليه الغازي والأيوني بمقدار 3 - 15 ضعفا، ما سيمكّن علماء الفلك وسكان الأرض من رصده بالعين المجردة.

ثم سيقترب المذنب إلى الزهرة إلى مسافة 4.2 مليون كيلومتر، ثم سيصل في 3 يناير إلى نقطة الحضيض (أقرب مسافة من الشمس)، ثم سيبدأ في الابتعاد عنها ليغادر النظام الشمسي إلى الأبد.

يذكر أن ظهور المذنب ذي الذيلين على الفلك عشية الاحتفال بعيد ميلاد المسيح سيصبح أسطع حدث فلكي لعام 2021.