مركز المرأة للارشاد القانوني ينفذ تدريبات متخصصة لبناء قدرات عضوات واعضاء الاتحاد العام للمرأة

نشر بتاريخ: 09/12/2021 ( آخر تحديث: 09/12/2021 الساعة: 14:05 )
مركز المرأة للارشاد القانوني ينفذ تدريبات متخصصة لبناء قدرات عضوات واعضاء الاتحاد العام للمرأة

رام الله- معا- اختتم مركز المرأة للإرشاد القانوني والإجتماعي اليوم في مدينة الخليل تدريبا متخصصا في بناء قدرات عضوات واعضاء الاتحاد العام حول أجندة المرأة والسلام والأمن.

واستهدف التدريب بشكل خاص الشبان والشابات الناشطات من فروع الاتحاد في منطقة جنوب الضفة الغربية (الخليل، بيت لحم، أريحا)، ويأتي هذا التدريب ضمن مشروع "معاً ننهض We rise" بالشراكة مع مؤسسة طفل الحرب الهولندية War Child، وقد شارك في التدريب 15 عضو/ة من أعضاء الإتحاد.

تم تنفيذ هذا التدريب ضمن شراكة ما بين مركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، والذي استمر على مدى 5 أيام تدريبية حيث تم خلاله رفع قدرات المشاركات في عدة موضوعات منها النوع الاجتماع، والتمييز والعنف المبني على أساس النوع الاجتماعي، وحقوق المرأة في القوانين والإجراءات الفلسطينية، وتم التطرق بشكل خاص الى قانون الاحوال الشخصية وقانون حماية الأسرة من العنف، ورصد وتوثيق الانتهاكات الإسرائيلية من منظور جندري، والآليات التعاقدية وغير التعاقدية ضمن منظومة الأمم المتحدة، وقرار مجلس الأمن الخاص بأجندة المرأة والسلام والأمن 1325 وعلاقته باتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة.

أكد السيد شريف حج علي منسق مشروع "معاً ننهض We rise" في مركز المرأة على أهيمة هذا التدريب الذي من شأنه العمل على إحداث التغيير في الوعي ورفع القدرات للمشاركين والمشاركات فيما يتعلق بالنوع الاجتماع والحماية من العنف المبني على النوع الاجتماعي، إنطلاقاً من ايمان المركز بضرورة الشراكة مع كافة المؤسسات المعنية بحقوق المرأة وفئات المجتمع المختلفة لإحداث التغيير الشمولي وتحقيق الأمان والحد من العنف المبني على النوع الإجتماعي.

وقد أشارت السيدة جميلة ابو العسل العضوة في الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية من فرع أريحا والمشاركة في التدريب الى أهمية هذا التدريب على المستوى الشخصي وعلى المستوى المجتمعي، حيث كان له أثراً كبيراً في توعية المشاركات حول حقوقهن المنصوص عليها في القوانين المحلية والدولية خاصة مع الازدياد في عدد ونوع الانتهاكات التي تمارس ضدها، حيث تعرفت المشاركات من خلال هذا التدريب على عدة قوانين والتعديلات عليها ومنها رفع سن الزواج، وقانون صندوق النفقة، وتأمل السيدة ابو العسل ان تطبق وتعدل القوانين التي تنص على مصلحة النساء للحد من العنف القائم عليهن.

تجدر الإشارة الى أن هذا التدريب يأتي ضمن سلسلة من الأنشطة المشتركة ما بين مركز المرأة للارشاد القانوني والاجتماعي والإتحاد العام للمرأة الفلسطينية، تتمحور حول تعزيز وبناء قدرات منظمات المجتمع المدني على توثيق أثر النوع الاجتماعي لانتهاكات القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان والالتزام بالمعايير الإنسانية الأساسية وقرار مجلس الأمن التابع للامم المتحدة 1325، وتفعيل الائتلافات الفلسطينية التي تسعى لمناصرة قضايا المرأة.