"حكي القرايا" تنظم ورشة عمل لصناعة صواني القش في مدرسة بيت ليد

نشر بتاريخ: 05/01/2022 ( آخر تحديث: 05/01/2022 الساعة: 10:35 )
"حكي القرايا" تنظم ورشة عمل لصناعة صواني القش في مدرسة بيت ليد

طولكرم- معا - نفذت مجموعة "حكي القرايا" للتراث الشعبي ورشة عمل حول صناعة صواني القش في مدرسة بيت ليد الثانوية للبنات بالتعاون مع جمعية بيت ليد الخيرية.


وافتتحت الورشة مدير مدرسة بنات بيت ليد ايمان داوود، التي رحبت بعقد مثل هذه الدورات التدريبية التي تأتي كنشاط لامنهجي لاحياء التراث الفلسطيني واكساب الطالبات مهارات يدوية خصوصا في بعض الحرف اليدوية التي توشك على الاندثار.

من جهته أشار منسق حكي القرايا مطاوع بوزية الى أهمية انعقاد الورشة وتعزيز العمل اليدوي، وضرورة التشبيك بين مجموعة حكي القرايا ووزارة التربية والتعليم، وقدم تعريفا بمجموعة حكي القرايا، وتأسيسها وأهدافها، داعيا الجميع الى المشاركة في فعالياتها التراثية، التي تهدف الى تعزيز العمل الزراعي والعودة الى التراث الزراعي الفلسطيني.

واستهدفت الورشة أكثر من عشرين طالبة من الصف العاشر وعدد من الأمهات وعضوات الجمعية، بهدف اكساب الطالبات مهارات صناعة صواني القش التراثية ضمن سلسلة الدورات التي تنظمها مدرسة حكي القرايا لاحياء التراث.
وخلال الورشة التي استمرت ساعتين تدربت المشاركات على كيفية صنع صواني من قش القمح وتلوينها، حيث ان هذه الحرفة توشك على الاختفاء في الوقت الحالي.

وفي نهاية اللقاء شكر أعضاء مجموعة حكي القرايا مديرة المدرسة ومشرفة الفن والمنسقة تغريد عناية وأعضاء جمعية بيت ليد الخيرية على حسن الاستقبال والتنظيم، وحسن الضيافة، وأوصى الجميع بضرورة استمرار مثل هذه الورشات، التي تفتح الآفاق أمام المتدربين، وتكسبهم خبرات جديدة.

ويشار ان مجموعة حكي القرايا قامت بالعديد من الدورات المشابهة لتعليم بداية صواني القش في كفر اللبد في طولكرم وترمسعيا في محافظة رام الله، ويعبد في محافظة جنين، وفي بيتا وحوارة في محافظة نابلس، إضافة الى دورات أخرى لتعليم صناعة صابونة الزيت ضمن فعاليات مدرستها التراثية.