نادي الاسير: الحل الوحيد لانقاذ الاسرى هي "بوابة السياسة"

نشر بتاريخ: 09/01/2022 ( آخر تحديث: 09/01/2022 الساعة: 12:13 )
نادي الاسير: الحل الوحيد لانقاذ الاسرى هي "بوابة السياسة"



الخليل-معا- قال رئيس نادي الاسير الفلسطيني قدورة فارس، ان الاسير المريض بالسرطان ناصر ابو حميد هو ضحية جديدة من ضحايا سياسة الاهمال الطبي المتعمد من قبل حكومة الاحتلال.

واضاف، ان الأسير أبو حميد، يعاني من سرطان في الرئة، و التهابات حادة وخطيرة أدت إلى دخوله في غيبوبة وعدم قدرته على التنفس الطبيعي.

واوضح فارس خلال حديثه لبرنامج " يصبحكم بالخير " مع الاعلامي رياض خميس، والذي يبث عبر الرابعة وشاشة معا، ان قضية الاسير ابو حميد تستدعي جهدا كبيرا لاخراجه من المعتقل، ولا يوجد حلول يمكن الحديث عنها وهو بداخله، الا من خلال بوابة وحيدة يمكن فتحها واخراجه منها وهي بوابة السياسة، كسياسة الجهود الاردنية والمصرية التي بدأت تتحرك، آملين ان تتوج بالنجاح، ويستند ذلك للتجربة الطويلة حسب قوله.

واكد ان التحرك بقضية الاسير المريض ابو حميد حتى الآن جيد ومحمود، وسيتطور. مشددا على ان قضية الاهمال الطبي المتعمد يجب ان تفتح على مصراعيها وتبذل جهود من اجل كف يد الاحتلال عن الاسرى لانه اشبه بالاغتيال البطيء.

واشار قدورة فارس في سياق حديثه الاذاعي المتلفز، الى ان عدد الحالات المرضية في سجون الاحتلال وصل لــ 550 اسير واسيرة، منهم 100 اسير مصابون بامراض خطيرة تهدد حياتهم و يجب ايجاد وسيلة لاطلاق سراحهم الفوري، وممارسة ضغط على الاحتلال لوقف العمل بسياسة الاهمال الطبي.

واكد، ان مصلحة السجون الاسرائيلية تأخذ بعين الاعتبار مصلحة اسرائيل اولاً، وليس مصلحة الفلسطينيين، كما جرى بقضية الاسير هشام ابو هواش الذي شرع باضراب لاكثر من 141 يوماً، حيث وجدوا ان من مصلحتهم اطلاق سراحه.