قوة مستعربين اخرى خدعت شهداء نابلس واستدرجتهم للخروج

نشر بتاريخ: 08/02/2022 ( آخر تحديث: 09/02/2022 الساعة: 08:51 )
قوة مستعربين اخرى خدعت شهداء نابلس واستدرجتهم للخروج

بيت لحم - معا- كشفت قناة كان العبرية تفاصيل جديدة حول عملية الاغتيال في نابلس التي درت ظهر اليوم.


وقالت قناة كان العبرية":قرابة الساعة الواحدة وصلت لجهاز الشاباك الإسرائيلي المعلومة عن مكان وجود الخلية المستهدفة،استدعيت على الفور وحدة اليمام، وتم نشر قناصة على سطح أحد المنازل وتابعوا مركبة المُسلحين".
وتابعت القناة العبرية":موقع إطلاق النار لم يكن مكان وجود الخلية، وإنما المكان الذي خدعت فيه القوة الإسرائيلية الخاصة الخلية واستدرجتها للمكان الذي استعد فيه عناصر القوة الإسرائيلية الخاصة والقناصة لتنفيذ عملية الاغتيال".

وكانت قوات خاصة اسرائيلية قد اغتالت بعد ظهر اليوم ثلاثة مواطنين بعد إطلاق النار على مركبتهم بصورة مباشرة في منطقة المخفية بنابلس .

وعرف من بين الشهداء ادهم الشيشاني ومحمد أبو الرائد وأشرف المبسلط.

وأفادت مصادر أمنية فلسطينية لمعا: أن قوات خاصة إسرائيلية كانت تستقل سيارتين إحداها عمومي والأخرى خصوصي من نوع كادي، اعترضت سيارة الشبان الثلاثة، في منطقة المخفية، وأطلقت النار عليهم بصورة مكثفة، مما أدى إلى استشهادهم على الفور.

وشارك آلاف المواطنين، مساء الثلاثاء، بتشيع جثامين ثلاثة شهداء من كتائب شهداء الأقصى- الجناح العسكري لحركة فتح، بعد اغتيالهم بعد ظهر اليوم من قبل قوات خاصة إسرائيلية في منطقة المخفية.

وشارك في التشييع مئات المسلحين، معيدين إلى الأذهان مشهدا غاب عن نابلس منذ الانتفاضة الفلسطينية الثانية، إلى دوار الشهداء وسط مدينة نابلس ومن ثم إلى المقبرة الشرقية في المدينة.

قوة مستعربين اخرى خدعت شهداء نابلس واستدرجتهم للخروج
قوة مستعربين اخرى خدعت شهداء نابلس واستدرجتهم للخروج