الجمعة: 23/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

الخارجية: جريمة اعدام الشهيد ابو عدوان نتيجة لفشل المجتمع الدولي في حماية مبادئ حقوق الإنسان

نشر بتاريخ: 30/04/2022 ( آخر تحديث: 30/04/2022 الساعة: 12:38 )
الخارجية: جريمة  اعدام الشهيد ابو عدوان نتيجة لفشل المجتمع الدولي في حماية مبادئ حقوق الإنسان

رام الله- معا- أدانت وزارة الخارجية والمغتربين جريمة اعدام الشهيد يحيى علي عدوان (27 عاماً)، فجر هذا اليوم، برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي، في بلدة عزون، شرق قلقيلية. تعتبر الوزارة أن هذه الجريمة حلقة في مسلسل جرائم الاعدامات الميدانية التي تنفذها قوات الاحتلال بتعليمات وتوجيهات المستوى السياسي الإسرائيلي والتي تعكس وحشية وعنصرية الاحتلال في قمعه وتنكيله بالمواطنين المدنيين الفلسطينيين العزل واستباحة حياتهم وأرضهم ومستقبل أبنائهم.

وحملت الوزارة الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الجريمة، واعتبرتها إرهاب دولة منظم. مطالبة مجددا الامين العام للامم المتحدة بتفعيل نظام الحماية الدولية لشعبنا، في ظل تصاعد الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال وميليشيات المستوطنين.

كما تطالب الوزارة المحكمة الجنائية الدولية البدء الفوري بتحقيقاتها في جرائم الإحتلال ومستوطنيه.

ورأت الوزارة ان صمت المجتمع الدولي على انتهاكات وجرائم الاح­تلال ومستوطنيه بات يشكل غطاء وحماية لمجرمي الحرب الاسرائيليين، ان لم يكن تواطؤا مفضوحا مع تلك الانتهاكات والجرائم. ان جريمة اعدام الشهيد ابو عدوان نتيجة لفشل المجتمع الدولي بحماية مبادئ حقوق الإنسان.