بلدية الخليل تستنكر الانتهاكات المتواصلة بحق المسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي الشريف

نشر بتاريخ: 05/05/2022 ( آخر تحديث: 05/05/2022 الساعة: 16:50 )
تصوير: عامر الشلودي
تصوير: عامر الشلودي

الخليل-معا- استنكرت بلدية الخليل انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة للمسجد الأقصى والحرم الإبراهيمي الشريف، والمتمثلة في اقتحام واستباحة وتدنيس حرمة المقدسات الدينية والاعتداء على المصلين والمرابطين.

وأكدّ رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة أنّ ما أقدمت عليه قوات الاحتلال ومجموعات من المستوطنين المتطرفين برفع العلم الاسرائيلي يوم أمس الأربعاء على سطح وأسوار الحرم الإبراهيمي بحجة الاحتفال بما يسمى "عيد الاستقلال" يعد انتهاكاً خطيراً، موضحاً أنه يأتي ضمن سياسة الاحتلال الرامية لتهويد الحرم الإبراهيمي وسرقة الإرث الإسلامي والفلسطيني وتزوير التاريخ ليتناسب مع الرواية الصهيونية، لافتاً إلى أنّ هذا الانتهاك تزامن مع منع رفع الأذان، وإقامة حفلات صاخبة للرقص والغناء داخل أروقة الحرم الشريف وساحاته الخارجية، مشدداً على أنّ هذه الانتهاكات تستفز مشاعر المسلمين وتنذر بجر المنطقة إلى حالة من التصعيد.

وطالب أبو سنينة منظمة "اليونسكو" التي أدرجت الحرم الإبراهيمي والبلدة القديمة على قائمتها للتراث العالمي المهدد بالخطر بالوقوف عند مسؤولياتها واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق الاحتلال الإسرائيلي، داعياً المجتمع الدولي إلى الضغط على الحكومة الاسرائيلية لوقف هذه الانتهاكات، مهيباً بمؤسسات المجتمع المحلي وأهالي الخليل بتكثيف تواجدهم بالحرم الإبراهيمي لإحباط محاولات الاحتلال في السيطرة عليه وتغيير معالمه الدينية والتاريخية.