دعوات للنفير العام والتصدي- المستوطنون يتجهزون لمسيرة الإعلام في القدس

نشر بتاريخ: 29/05/2022 ( آخر تحديث: 29/05/2022 الساعة: 10:48 )
دعوات للنفير العام والتصدي- المستوطنون يتجهزون لمسيرة الإعلام في القدس

بيت لحم- معا- من المقرر أن يقتحم المستوطنون المتطرفون باحات المسجد الأقصى، اليوم الأحد، على فترتين زمنيتين، الأولى؛ منذ الساعة السابعة صباحا حتى الحادية عشر ظهرًا، والثانية؛ من الساعة الواحدة والنصف ظهرًا حتى الثانية والنصف ظهرًا.

وفي ذات الوقت يستعد الفلسطينيون إلى مواجهة المسيرة "الاستفزازية" وأطلقت دعوات فلسطينية من مختلف المحافظات بما فيها القدس، وكذلك من الفصائل، للتصدي للمستوطنين والاستنفار، ورفع العلم الفلسطيني في رسالة تحدي للاحتلال.

ونشرت قوات شرطة الاحتلال الإسرائيلية، الحواجز الحديدية في شارع السلطان سليمان استعدادا لتأمين مسيرة الأعلام الاستفزازية للمستوطنين.

وجنّدت شرطة الاحتلال الآلاف من عناصرها في مدينة القدس المحتلة واستنفرت 3 ألوية من قوات الاحتياط لتأمين مسيرة المستوطنين.

وأعطت الشرطة لعضو الكنيست المتطرف، إيتمار بن غفير، الموافقة لاقتحامه باحات المسجد الأقصى المبارك، صباح اليوم الأحد، مع مجموعة من المستوطنين المقتحمين.

كما ودعت جماعات استيطانية لاقتحام باحات المسجد الأقصى في "يوم القدس" وهو اليوم الذي احتلت إسرائيل فيه الشطر الشرقي من المدينة المحتلة عام 1967.

وفي المقابل، دعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" إلى "النفير العام اليوم وشد الرحال إلى المسجد الأقصى لحمايته ولإفشال مخططات الاحتلال التهويدية".

وكانت وزارة الخارجيـة الفلسطينية قد قالت، الخميس الماضي، إن "مسيرة الأعلام والحشود العسكرية اعتراف إسرائيلي رسمي بأن القدس محتلة"، مؤكدة أن "مسيرة الأعلام جزء لا يتجزأ من تصعيد العدوان الإسرائيلي في القدس".

يشار إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت قرر الجمعة الإبقاء على مسيرة الأعلام الإسرائيلية بالقدس الشرقية بمسارها المحدد.

وأكد بيان صادر عن ديوان رئاسة الوزراء الإسرائيلية أن مسيرة الأعلام لن تمر من باحات المسجد الأقصى، في حين أعلنت الفصائل الفلسطينية في غزة دخول غرفة عملياتها المشتركة في حالة انعقاد دائم لمراقبة التطورات.