الثلاثاء: 16/08/2022

شركة فاتن للإقراض والتنمية تستضيف وفداً رفيعاً من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي

نشر بتاريخ: 12/06/2022 ( آخر تحديث: 12/06/2022 الساعة: 18:23 )
شركة فاتن للإقراض والتنمية تستضيف وفداً رفيعاً من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي

رام الله - معا- استضافت شركة فاتن اليوم الاحد في مقرها الرئيسي برام الله وفداً رفيعا من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي في الكويت وعلى رأسه مديره العام ورئيس مجلس إدارته الدكتور بدر السعد، والدكتور سمير جراد ممثل فلسطين في الصندوق، والمهندس هشام ابراهيم محافظ فلسطين في الصندوق والوزير ناصر قطامي مستشار رئيس الوزراء لشؤون الصناديق العربية والإسلامية ، وبسام ولويل نائب محافظ فلسطين في الصندوق .

وقد كان في استقبال الوفد كلاً من رئيس مجلس إدارة فاتن تيسير الزبري، ورئيسها التنفيذي أنور الجيوسي، حيث تم عرض مخرجات وتفاصيل إتفاقيات الإقراض الموقعة ما بين شركة فاتن والصندوق العربي ، كما تم التباحث مع الوفد الزائر حول آخر المستجدات وسبل التعاون المستقبلي بين الطرفين .

وأشاد الدكتور بدر السعد بأثر التمويلات التي تقدمها فاتن للمشاريع وخاصة الممنوحة منها للنساء والشباب الرياديين في الأرياف والمخيمات في فلسطين.

كما أشاد رئيس مجلس إدارة فاتن بالعلاقة الوطيدة بين الطرفين ، و شكر للوفد ثقتهم بأعمال شركة فاتن وأثرها الايجابي الملموس في مساعدة أبناء شعبنا الفلسطيني من توفير فرص العمل والمساهمة في العيش الكريم واللائق.


ورحّب الرئيس التنفيذي لفاتن بالوفد وأثنى على زيارتهم للتعرف عن قُرب على أعمال الشركة وأثر التمويلات التي تحصل عليها فاتن من الصندوق، مشيراً الى أن مثل هذه الزيارات توطد أواصر التعاون والشراكة لما فيه دعم صمود أبناء شعبنا الفلسطيني على أرضه.

يذكر أن علاقة شركة فاتن مع الصندوق العربي بدأت في عام 2013 من خلال قروض تمويلية طويلة الأجل وصلت الى ما مجموعه 23 مليون دولار، استطاعت فاتن من خلالها تمويل ما يزيد عن 4200 مشروع تنموي موزعة على القطاعات الاقتصادية المختلفة، حيث وصلت نسبة المشاريع الجديدة الممولة من خلال هذه الإتفاقيات الى ما يزيد عن 30% من إجمالي المشاريع والتي بدورها قد ساهمت في استحداث ما يزيد عن 2300 فرصة عمل جديدة إضافة الى المحافظة على ما يقارب 6000 فرصة عمل قائمة.

وقد ركزت هذه الاتفاقيات بمجملها على تمويل المشاريع التنموية في الأرياف والمخيمات الفلسطينية بنسبة تزيد عن 70% من اجمالي التمويلات المقدمة والتي تركزت بنسبة تزيد عن 50% للنساء وما يقارب 75% للشباب والرياديين.