الخميس: 18/08/2022

الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات

نشر بتاريخ: 30/07/2022 ( آخر تحديث: 31/07/2022 الساعة: 11:20 )
الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات


غزة -معا- في منزل العائلة بحي الشيخ رضوان علت الزغايد ابتهاجا بحصول أسماء سليمان دياب الأولى على الفرع الشرعي بالوطن.
وجاء تفوق أسماء بعد رحلة قاسية من التعب خاصة بعد مرض أبيها قبل الامتحانات وسفر الام واحد الاخوة لمرافقته بالعلاج في مصر.
وتقول أسماء التي تنوي دارسة إدارة الاعمال او الاقتصاد والعلوم السياسية ان العام كان صعب جدا وكان أحيانا سهلا وأغلب الأحيان صعب.
وأضافت لمعا :" درست منيح.. تعبت وسهرت ولكن كله بتوفيق ربنا فالدراسة وحدها لا تكفي للتفوق انما دعوات المحبين".
وأكدت انها في البداية كانت خائفة وكان اصعب الفترات سفر ابيها لكن كلمات أمها التي تطلب منها التفوق كانت جرس اندار ساعدها في امتحان التجريبي الذي تفوقت فيه ولم تخبر أحدا بالنتيجة.
وأضافت :" ماما كانت تقول لي بدي تفرحيني وكنت اتعب عشان اعرف اهلي اني بحبهم وما قلت لحد علامات التجريبي
أيام صعبة وعدت".
واهدت نجاحها الى نفسها أولا ثم لابيها ولأمها التي لم تتركها طوال الوقت
دعوة مستجابة
وتقول والدة أسماء وهي مدرسة في نفس المدرسة التي تدرس بها ابنتها ان أسماء كانت تدرس في المجال العلمي قبل ان تتحول الى الشرعي وانها منذ عامين كانت تدعو ان تكون ابنتها أولى الوطن.
وأضافت :"انا مدرستها في الفقه الشرعي وكنت على ثقة بابنتي ..كانت قلقة أحيانا بس كنا على ثقة من كرم الله فأسماء تحب الخير لصديقاتها وتدعو لهن أيضا وكان يقين لدي وكنت دوما ادعو ان تكون ابنتي أولى على الوطن والحمد لله استجاب واكرمنا بكرمه
والد أسماء
وقال الاب ان ابنته درست بشكل جديد وكانت مدرسة دلال المغربي خير معينا لها مؤكدا ان فرحته اكتملت بقدوم الاهل والاحبة وفضائية معا لتهنئته.
وأهدى الاب نجاح ابنته الى الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج ولكن من فرح له.

وحصلت الطالبة على معدل ٩٩.٧ في الفرع الشرعي لتكون أولى الوطن.

الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات
الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات
الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات
الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات
الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات
الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات
الأولى على الفرع الشرعي: الدراسة وحدها لا تكفي للتفوق ومرض ابي كان أصعب اللحظات