الثلاثاء: 04/10/2022

بينيت مهاجما نتنياهو: كان سببا في القطيعة مع الأردن

نشر بتاريخ: 31/07/2022 ( آخر تحديث: 31/07/2022 الساعة: 17:52 )
بينيت مهاجما نتنياهو: كان سببا في القطيعة مع الأردن

تل أبيب- معا- اتهم نفتالي بينيت، رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، اليوم الأحد، سلفه بنيامين نتنياهو، بأنه تسبب بقطيعة مع الأردن لسنوات طويلة بسبب صورة على "إنستغرام" (تطبيق تابع لشركة "ميتا"،المحظورة في روسيا، باعتبارها متطرفة).

وذكرت القناة السابعة العبرية، مساء اليوم الأحد، أن بينيت وجه اتهاما قويا لنتنياهو، يقضي بأنه كان سببا وراء القطيعة بين إسرائيل والأردن، لسنوات طويلة، بسبب صورة احتضن فيها نتنياهو حارس أمن إسرائيلي عمل في مقر السفارة الإسرائيلية، في العاصمة عمان، وتسبب بقتل مواطنين أردنيين في العام 2017.

وأكد بينيت أنه رغم القطيعة التي تسبب فيها نتنياهو، فإنه عمل على إعادة العلاقات مع الأردن خلال السنة التي تولى خلالها رئاسة الوزراء في تل أبيب.

وجاء تصريح بينيت على خلفية تصديق الحكومة الإسرائيلية، اليوم الأحد، على مقترح الإسراع بتنفيذ مشروع "بوابة الأردن"، وهو المنطقة الصناعية المشتركة بين إسرائيل والأردن.

وذكر موقع "I24" الإسرائيلي، أن "الحكومة صادقت اليوم على اقتراح رئيس الوزراء يائير لابيد ووزير التعاون الإقليمي عيساوي فريج، للإسراع في إجراءات تنفيذ المشروع".

وأضاف البيان أنه "بعد 28 عامًا من توقيع اتفاقية السلام مع الأردن، نتقدم بعلاقات حسن الجوار بين البلدين خطوة إلى الأمام، وهذا إنجاز سيسهم بشكل كبير في تنمية المنطقة وتعزيزها".

وأوضح البيان أنه "تم الانتهاء من التفاصيل النهائية لهذا المشروع مع الملك عبد الله خلال زيارة لابيد للعاصمة الأردنية عمان الأسبوع الماضي"، مشيرا إلى أن المنطقة الصناعية المعفاة من الجمارك ستتيح لأصحاب المشاريع ورجال الأعمال الإسرائيليين والأردنيين إقامة مشاريع مشتركة والتواصل المباشر.

وأكد البيان أن هذا المشروع يعد من ثمار توقيع اتفاقية السلام عام 1994 الهادف إلى تعميق وتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين.