الأربعاء: 30/11/2022

مركز الخيام يثير امام مجلس حقوق الانسان في جنيف قضية الاسير ناصر ابو حميد

نشر بتاريخ: 30/09/2022 ( آخر تحديث: 30/09/2022 الساعة: 16:07 )
مركز الخيام يثير امام مجلس حقوق الانسان في جنيف قضية الاسير ناصر ابو حميد

القدس - معا - اعرب مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب والمؤسسة الدولية عن قلقهما ازاء تنامي ضعف تطبيق آليات مجلس حقوق الانسان في متابعة و محاسبة الحكومات المنتهكة لحقوق الانسان ومنها سلطات الاحتلال الاسرائيلي من جراء انتهاكها اليومي لحقوق الشعب الفلسطيني واسراها الذين يتعرضون لابشع صنوف التعذيب، فالاسير ناصر ابو حميد مصاب بمرض السرطان ويصارع سكرات الموت ترفض اسرائيل الافراج عنه للعلاج والمئات من الاسرى المرضى ناهيكم عن عقوبة الاعتقال الاداري التي تعتبر جريمة في حق الانسانية مما دفع العشرات من الاسرى الى الاضراب عن الطعام.
وطالب بإعادة النظر بالآليات المتبعة وتشديدها وفتح ملف الجثث المحتجزة و الضغط على سلطة الاحتلال لإعادة جثامين الشهداء إلى ذويهم .
وقال في بيان وصل معا ان تراخي الآليات المعمول بها في مجلس حقوق الإنسان يشجع الحكومات المنتهكة سيؤدي حتما الى تفاقم إنتهاك حقوق الإنسان في كافة بلدان العالم والتضييق على المدافعين عن حقوق الانسان والمنظمات الحقوقية كما جرى لبعض المؤسسات الفلسطينية في الأراضي المحتلة بالاعتداء عليها واغلاقها. شكرا السيد الرئيس.