الثلاثاء: 29/11/2022

فنادق بيت لحم تعاني من نقص الأيدي العاملة

نشر بتاريخ: 03/10/2022 ( آخر تحديث: 04/10/2022 الساعة: 06:54 )
فنادق بيت لحم تعاني من نقص الأيدي العاملة

بيت لحم - معا- تعاني فنادق بيت لحم من نقص واضح في الأيدي العاملة، وسط توقعات بموسم سياحي قوي خلال العام الحالي والعام القادم.

وقال الياس العرجة رئيس جمعية الفنادق الفلسطينية لمراسل معا في بيت لحم، ان الفنادق بحاجة لما يزيد عن 1000 موظف، ولكنها تجد صعوبة كبيرة في ايجادهم، وخاصة ان الوفود السياحية القادمة للمدينة ستزداد خلال الأسابيع القادمة، حيث ارتفعت نسبة الحجوزات إلى 80%، وفي بعض الفترات الى 100%.

وأوضح العرجة، ان أسباب هذا النقص يعود إلى توجه اعداد كبير من العاملين في فنادق بيت لحم للعمل في فنادق الداخل، والفنادق في المدن الفلسطينية الأخرى، وهو من اثار جائحة كورونا، والتي بحسب العرجة ستحتاج الفنادق للعمل لمدة عامين لتعويض الخسائر خلال الجائحة.

وكانت وزارة السياحة والاثار قد توقعت ان تزيد السياحية الوافدة لمدينة بيت لحم، خلال الربع الأخير من العام الحالي، وخلال العام القادم، وأوضحت وزارة السياحة ان هناك برامج وأسواق جديدة عالميا ستزيد من عدد الوفود السياحة القادمة لفلسطين.