السبت: 03/12/2022

هيئة الأسرى: الأسير محمد الطوس يدخل يوم غد عامه 38 داخل سجون الاحتلال

نشر بتاريخ: 05/10/2022 ( آخر تحديث: 05/10/2022 الساعة: 14:04 )
هيئة الأسرى: الأسير محمد الطوس يدخل يوم غد عامه 38 داخل سجون الاحتلال

غزة- معا- يُنهي يوم غد ثالث أقدم أسير فلسطيني محمد الطوس عامه 37 داخل سجون الاحتلال ليدخل عامه 38 على التوالي، ويقبع حالياً في معتقل "ريمون".
وأوضحت هيئة الأسرى أن الأسير الطوس يبلغ من العمر (67 عاماً)، وكنيته "أبا شادي"، وهو من سكان قرية الجبعة قضاء الخليل، وكان قد اعتقل بتاريخ 6 من تشرين أول/ أكتوبر1985, بعد أن نجا بأعجوبة تشبه الأسطورة بعد أن نصبت قوات الاحتلال كميناً عسكرياً محكماً في منطقة جبل الخليل، واستهدف حينها جيش الاحتلال السيارة التي كان يستقلها مع أفراد مجموعته الفدائية التي حاولت مغادرة البلاد، حيث صوبوا قنابلهم ورصاصهم نحو السيارة فسقطوا جميعا شهداء فيما تم اعتقال "الطوس" بعد أن نجا بأعجوبة.

وأضافت في تصريح وصل معا أن الأسير "الطوس" كان قد أُصيب بعدة رصاصات خلال اعتقاله، فقُيدوه مصاباً والدم ينزف من جسده، وانهالوا عليه بالضرب المبرح دون مراعاة لوضعه الصحي وإصابته الخطيرة، ومن ثم نقلوه لزنازين التحقيق وخضع هناك لتعذيب قاسي على مدار ثلاثة شهور ونيف، ووجهت له تهمة الانتماء لـ "حركة فتح" ومقاومة الاحتلال وتنفيذ عمليات فدائية ضمن مجموعة مسلحة وناشطة، ومن ثم أصدرت إحدى محاكم الاحتلال العسكرية بحقه حكماً بالسجن الفعلي المؤبد (مدى الحياة) لعدة مرات، في الوقت الذي رفض فيه الوقوف في المحكمة أو الاعتراف بها وبقانونيتها، وعقب اعتقاله مباشرة قامت قوات الاحتلال بهدم منزله للانتقام منه ومن عائلته.

وقد تنقل الأسير الطوس خلال سنوات اعتقاله الطويلة بين عدة سجون، وشارك في كافة الإضرابات المفتوحة عن الطعام، ويُعتبر من قيادات حركة "فتح" والحركة الأسيرة داخل السجون، وهو من الأسرى القدامى المعتقلين قبل اتفاقية أوسلو والبالغ عددهم 25 أسير، وكان من المفترض أن يفرج عنه ضمن الدفعة الرابعة للأسرى القدامى خلال عام 2014 لكن إسرائيل تنصلت من الاتفاق وأبقت على اعتقاله وزجه داخل سجونها.

جدير ذكره أن الأسير الطوس أب لثلاثة أبناء وجد لعدة أحفاد، وخلال عام 2015 توفيت زوجته بعد صراع مع المرض وحُرم من وداعها.