الخميس: 13/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

فدا يشدد على ضرورة كسر حلقة استباحة الدم والحقوق الفلسطينية

نشر بتاريخ: 13/10/2022 ( آخر تحديث: 13/10/2022 الساعة: 10:48 )
فدا يشدد على ضرورة كسر حلقة استباحة الدم والحقوق الفلسطينية

رام الله- معا- قال الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا" إن الحصار الاسرائيلي المطبق على مخيم شعفاط لليوم الخامس على التوالي وعمليات الاقتحام والاستباحة التي ينفذها المستوطنون بشكل يومي ومنسق ومدعوم من قوات الاحتلال للمسجد الأقصى وغيرها من أشكال العدوان والجرائم التي يتعرض لها أبناء شعبنا على أيدي آلة الحرب الاسرائيلية ــ إن كل ذلك يحتم اشتقاق استراتيجية سياسية وكفاحية فلسطينية جديدة يكون على رأس مهامها العاجلة كسر حلقة استباحة الدم والحقوق الفلسطينية، هذه اللعبة التي استمرأتها إسرائيل، إما لأهداف انتخبية محضة أو كأسلوب لتركيع الشعب الفلسطيني.

وأضاف "فدا" أنه يجب عدم السكوت على استباحة الدم والحقوق الفلسطينية وعلى إسرائيل أن تدفع ثمن كل جرائمها وهذا يستدعي، وحتى يكون الكل القيادي والفصائلي بمستوى الصمود والتضحيات التي يسطرها شعبنا، التنفيذ الفوري والدقيق والأمين ومن دون مماطلة أو تردد لكل القرارات الفلسطينية المتعلقة بالعلاقة مع كيان الاحتلال والتحلل من أية اتفاقيات معه وفي مقدمة ذلك وقف ما يسمى "التنسيق الأمني".

وشدد "فدا" على أن الصمود الذي يسطره شعبنا في الضفة والقدس وغزة وتحديدا الهبة الشعبية والعصيان المدني الذي نفذه أهلنا في شعفاط، يوجه رسالة قاطعة وقوية مفادها أن شعبنا قادر على تحمل كل تبعات وتكاليف أية مواجهة جديدة مع الاحتلال حتى لو اقتضى الأمر تسخين المواجهة وتغيير قواعد اللعبة، ولا مبرر لأحد حتى يخشى أو يتردد أو يماطل أو يسوف!

وختم "فدا" بيانه بتوجيه التحية للأهل المحاصرين في مخيم شعفاط وعاهد الشهداء على المضي قدما في درب النضال، كما حيا بالخصوص حالة الوحدة والتضامن والصمود التي يسطرها شعبنا في الميدان، وحيا كذلك أسيراتنا وأسرانا على صمودهم وخص بالذكر الأسرى الاداريين المضربين عن الطعام.