الأربعاء: 07/12/2022

عائلة شحادة تحت خطر الإخلاء- المحكمة المركزية ترد الاستئناف على قرار الاخلاء

نشر بتاريخ: 13/11/2022 ( آخر تحديث: 13/11/2022 الساعة: 17:04 )
عائلة شحادة تحت خطر الإخلاء- المحكمة المركزية ترد الاستئناف على قرار الاخلاء

القدس- معا- رد قضاة المحكمة المركزية، اليوم الأحد، استئناف عائلة شحادة على قرار إخلائها من منازلها في حي بطن الهوى في بلدة سلوان.

وأوضحت لجنة حي بطن الهوى أن القضاة أمهلوا العائلة مدة شهرين لإمكانية الاستئناف على القرار للمحكمة الإسرائيلية العليا.

وقالت لجنة الحي أن القضاة أصدروا القرار حول "جلسة الاستئناف التي عقدت الأربعاء الماضي" وارسل للمحامي صباحا، دون أي أسباب قانونية، وكذلك لم يبحث القضاة بالإدعاءات التي قدمها المحامي خلال الجلسة.

وأكدت اللجنة أن قرار اليوم سيكون له الآثار السلبية على سكان بطن الهوى "أكثر من 87 عائلة"، والتي تواجه قرارات وبلاغات قضائية لإخلائها من منازلها بحجة ملكية اليهود للأرض منذ عام 1881.

إبراهيم شحادة – أحد سكان العقار- كان قد قال لوكالة معا:" لا تعويل على القضاء الإسرائيلي، فالمحاكم ليست محايدة في قراراتها، والمحامي اليوم وبعد الادعاءات التي قدمها طالب بدحض قرار الاخلاء وقبول الاستئناف الذي قمنا بتقديمه".

وأوضح شحادة أن والده كان قد اشترى قطعة الأرض عام 1966، واليوم يعيش 5 أخوة في العقار المؤلف من 5 شقق سكنية.