الجمعة: 02/12/2022

وسام صباغ يعد الجمهور بتطورات مهمة في شخصية "محمود" بـ"للموت 3"

نشر بتاريخ: 13/11/2022 ( آخر تحديث: 13/11/2022 الساعة: 12:11 )
وسام صباغ يعد الجمهور بتطورات مهمة في شخصية "محمود" بـ"للموت 3"

معا- سوف يطل علينا الممثل اللبناني وسام صباغ في شهر رمضان المقبل من جديد، بشخصية "محمود" التي يجسدها في مسلسل "للموت".
وكان لموقع "الفن" لقاء خاص معه، تحدث خلاله عن تطور الأحداث التي ستشهدها هذه الشخصية في الجزء الثالث من "للموت"، وعن المنحى الجديد الذي سيسلكه المسلسل بشكل عام، وعن إمكانية عودته ببرنامجه "أبو شفيق" في الموسم المقبل.

مع عودة مسلسل "للموت" بجزءٍ ثالث، بماذا تعد الجمهور في ما يخص شخصية "محمود" التي تجسدها في العمل، وماذا عن تغيرات مجرى الأحداث؟

شخصية "محمود" ستشهد تغيرات عديدة ومهمة من ناحية الشكل والمضمون، والكاتبة ندين جابر أخذت الشخصية والمسلسل والحبكة إلى مكان جديد غير متوقع، ولكنه ممتع للغاية.

تحدثت عن إختلاف كبير بين الجزء الثالث والجزأين الأول والثاني من المسلسل، إلى أي مدى تمكنت الكاتبة من المحافظة على ترابط الأحداث؟

المسلسل يحمل حبكة جديدة بمجرى الأحداث التي تمر بها الشخصيات التي تعودنا عليها، مع خطوط جديدة، كما أن العمل لن يقع في فخ التكرار، وسيقدم جزءاً جيداً جداً مثل الجزء الثاني وأهم.

عدت في الموسم الرماضي الماضي ببرنامجك "أبو شفيق" الذي اعتدنا عليه، هل سنشاهده في موسم جديد؟

مثلما قلت سابقاً، شخصية "أبو شفيق" تعني لي كثيراً، لأنني إستلهمتها من شخصية والدي الراحل، أحب أن أستغلها لإدخال السعادة إلى قلوب الجمهور، حتى أن والدي كان يحبها جداً، ويعلم أنني أسعى من خلالها لتقليده، وأتمنى أن أتمكن من إفساح مكان لها في كل موسم رمضاني، وأن تساهم في إسعاد الجمهور من خلال الجو والجوائز البسيطة التي يمكن أن تساعد بعض الأشخاص.

شهدت الساحة الفنية مؤخراً نوعاً من المشاحنات بين النجوم والنجمات اللبنانيين، والتي ظهرت إلى العلن، ما هو تعليقك على هذا الأمر؟

الخلافات بشكل عام هي مؤشر غير لطيف، من المفترض على الفنان أن يدعم الفنان الآخر، لا أن يخاصمه، ويظهر هذا الأمر إلى العلن، حتى يتمكن البعض من إستغلال الأمر بأسوأ الطرق من أجل الإستفادة من Scoop. لا نرى هذه المشاكل بين النجوم في الدول العربية الأخرى، وأتمنى أن لا نراها مجدداً في لبنان، لأن الفنان من شأنه أن يفرح الجمهور، وليس أن يدخلهم في مشاكله.