الأربعاء: 30/11/2022

سلامات من الكويت إلى "سلّم لي على السفارة"

نشر بتاريخ: 25/11/2022 ( آخر تحديث: 25/11/2022 الساعة: 13:09 )
سلامات من الكويت إلى "سلّم لي على السفارة"

الكاتب: منجد صالح

فاجأني المثقّف الكبير العريق "أبو ابراهيم نقولا"، صاحب دار نشر ومكتبة الرعاة في مدينة رام الله بأن ارسل لي صورة على الواتس آب، مذيّلة بعبارة "معرض الكويت الدولي للكتاب".

الصورة لكتابي القصصي الثالث "سلّم لي على السفارة"، من صالة العرض (المعرض)، يُشارك تحت يافطة دار الرعاة للنشر في المعرض الدولي للكتاب في الكويت.

للكويت ذكرى وذكريات وذاكرة جميلة لا تُنسى ولا تُمحى لدي ولدى ابناء الشعب الفلسطيني.

بدوري قمت بتحويل الصورة إلى الاخ والصديق والزميل العزيز سميح جوهر حيّات "أبو عيسى"، سفير الكويت حاليا في الصين، وسابقا سفير الكويت وزميلي في المكسيك.

لقد تزاملنا سنوات كسفراء عرب في المكسيك ومع السفير السعودي وسفير الامارات وسفير مصر وسفير الجزائر وسفير المغرب وسفير الاردن وسفير ليبيا وسفير لبنان وسفير العراق ولاحقا سفير قطر.

كنّا مجموعة متراصة متحابة متعاونة منسجمة مؤثّرة مبدعة.

وقد تمّيز السفير "أبو عيسى" دائما بعلاقاته الواسعة والوثيقة مع المؤسسات الرسمية والاهلية في المكسيك، سفير نشط وديناميكي مثقّف وغيور على مصالح الامّة.

أجابني السفير أبو عيسى على صورة مشاركة كتابي في معرض الكويت الدولي للكتاب بما يلي:

"ما شاء الله، يعطيك العافية وتستاهل كلّ خير سعادة السفير الاخ العزيز. سأحاول أن أحصل على نسخة. شكرا جزيلا وموفّق خير دائما".

أسعدني التواصل مع زميلي الصديق أبو عيسى، سفير الكويت، كما اسعدتني مبادرة أبو ابراهيم نقولا بتصوير كتابي في المعرض بالكويت وارساله الصورة لي.

جدير بالذكر والتنويه والملاحظة والاستزادة من الشعر بيتا وبيتين وثلاثة أن كتابي "سلّم لي على السفارة"، قد شارك هذا العام على التوالي في ثلاثة معارض دولية للكتاب، ابتداء من معرض عمّان الدولي للكتاب في الاردن، ثمّ في معرض رام الله الدولي للكتاب في فلسطين، وبعدها في معرض الشارقة الدولي للكتاب، وحاليّا في معرض الكويت الدولي للكتاب.

سلامات من فلسطين، من رام الله، من القدس، من نابلس، من الخليل إلى الكويت، إلى حولّي والسالميّة، وإلى عبق أداء مرزوق الغانم في البرلمانات العربية، وكلمات البرلمانيّة صفاء الهاشم حول ابداع المدرّسين الفلسطينيين في الكويت.

سلامات إلى الذكريات الاولى عن الكويت واشعاعها الثقافي والادبي والفنّي والحضاري مع "مجلّة العربي"، وإلى ديمقرطيّتها ومواقفها العربية الاصيلة، وإلى ذكرى المرحوم عبد الحسين عبد الرضا وابداعه في مسرحيّتي "باي باي لندن"، "وباي باي عرب".

* كاتب ودبلوماسي فلسطيني