الخميس: 18/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

شاهد: الاحتلال يجبر السكان على خلع ملابسهم خلال مرورهم عبر حواجز تل ارميدة

نشر بتاريخ: 16/12/2022 ( آخر تحديث: 17/12/2022 الساعة: 10:09 )
شاهد: الاحتلال يجبر السكان على خلع ملابسهم خلال مرورهم عبر حواجز تل ارميدة

الخليل-معا- لا زالت احتجاجات سكان حي تل ارميدة وشارع الشهداء وسط الخليل، مستمرة، على قيام جنود الاحتلال باجبارهم على خلع ملابسهم خلال عبورهم الحواجز العسكرية.

وطالب السكان السلطة الوطنية الفلسطينية بالتدخل العاجل، لوقف عمليات التنكيل الهادفة لاجبار السكان على الرحيل وجعل المنطقة خالية من الوجود الفلسطيني.

" لم يسلم كهل او رجل او امرأة او طفل من عمليات التنكيل من قبل جنود الاحتلال". هذا ما قاله بسام ابو عيشه أحد سكان حي تل ارميدة.

واضاف خلال حديث هاتفي مع مراسل معا في الخليل:" زادت وتيرة عمليات التنكيل بالسكان هنا، يقوم الجنود باحتجازنا داخل الحاجز واجبارنا على خلع ملابسنا".

وأردف بالقول، تزداد عمليات التنكيل في ساعات المساء، ضقنا ذرعا ولم نعد نحتمل، لكن صبرنا كبير، كل ليلة ننظم اعتصاما امام الحواجز، نشعر بأننا لوحدنا، نريد اجبار جنود الاحتلال على التخلي عن هذه العادة ومزاجية عمليات التفتيش، وسنبقى مستمرون لوقف هذه الاجراءات الظالمة...".

هذه الاعتداءات والتنكيل من قبل جنود الاحتلال بحق سكان تل ارميدة وشارع الشهداء، ارتفعت بشكل ملحوظ منذ الاعلان عن دخول المستوطن المتطرف "بن غفير" في تشكيلة حكومة "نتنياهو" قبل ثلاثة اسابيع تقريبا.

ويخشى السكان ان يتركوا لوحدهم في مواجهة خطط المستوطنين المتطرفين، والتي ينفذها جيش الاحتلال، كما ذكر ابو عيشه.