الأحد: 03/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

الأونروا ترد على اتحاد الموظفين بغزة وتدعو لاستمرار الحوار

نشر بتاريخ: 29/01/2023 ( آخر تحديث: 30/01/2023 الساعة: 10:14 )
الأونروا ترد على اتحاد الموظفين بغزة وتدعو لاستمرار الحوار



غزة - معا- دعا مدير شؤون الأونروا بغزة توماس وايت في هذا الوقت الحرج الجميع الى الالتزام بالهدوء، مشيرا الى ان الانروا أحرزت تقدماً في مجموعة من القضايا للاجئين والموظفين.

وجاءت تصريحات وايت على خلفية دعوة اتحاد الموظفين لإضراب شامل في مختلف مؤسسات ومرافق الأونروا يوم غد الإثنين.
واكد وايت ان الاونروا انتظر حالياً التخصيص النهائي لميزانيتها لعام 2023 من مكتب الرئاسة وبمجرد حصولها على ذلك، ستتمكن من مشاركة المزيد من التحسينات فيما يخص الخدمات التي نقدمها لمجتمع اللاجئين.

واضاف؛"لا نريد أي عمل من شأنه الإضرار بتمويل الأونروا في غزة"
وأكد التزام الأونروا بإجراء حوار مفتوح، وبناء مع اتحاد الموظفين المحليين في غزة وانها ستواصل العمل من أجل إيجاد حلول تُلبي احتياجات اللاجئين في غزة، وتضمن تعويض موظفي الأونروا بشكل مناسب، وتمتعهم بظروف عمل جيدة.
وأوضح أنه في العام الماضي أحرزت الأونروا تقدماً كبيراً في معالجة مجموعة من القضايا، بما في ذلك تخفيض معدل المعلمين العاملين على بند المياومة من خلال تحويل 750 منهم للعمل على بند العقود الثابتة على مدار ثلاث سنوات.
وتابع "تعيين 52 موظفاً جديداً في برنامج الصحة بعقود ثابتة، إضافة انها تقوم بدعم القوى العاملة النظامية من خلال توفير فرص عمل جديدة ضمن برنامج خلق فرص العمل لمجتمع اللاجئين"
وأضاف الأونروا ان لديهم أكثر من 300 حارس جديد وبالتالي يوجد حراس في جميع المدارس، كما لديهم 580 مرشداً مدرسياً مساعداً جديداً، موضحة ان الأونروا مقيدة بعدد الموظفين الذين يمكن توظيفهم لأن التمويل الحالي لا يلبي جميع احتياجات إقليم غزة.
وأشار إلى أن إدارة مكتب غزة الإقليمي واضحة للغاية بشأن متطلبات القوى العاملة لبرامج الأونروا وستواصل العمل لتأمين موارد مالية إضافية، مشيرا أن مكتب غزة الإقليمي حالياً ينتظر تخصيص ميزانية البرنامج – وعندما يتم تخصيص ميزانية عام 2023، سيكون بإمكانه الإعلان عن حلول أخرى لمجموعة من قضايا التوظيف.
وبين ان الأونروا تواصل بنجاح حشد الأموال لبرنامج الطوارئ الذي يقدم مساعدات غذائية ومجموعة من الخدمات الإنسانية الأخرى لمجتمع اللاجئين.