الأربعاء: 19/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

إشهار رواية "قناع بلون السماء" للأسير الروائي باسم خندقجي في معرض القاهرة للكتاب

نشر بتاريخ: 05/02/2023 ( آخر تحديث: 06/02/2023 الساعة: 09:43 )
إشهار رواية "قناع بلون السماء" للأسير الروائي باسم خندقجي في معرض القاهرة للكتاب

القاهرة - معا- شهدت العاصمة المصرية القاهرة، حفل إشهار رواية "قناع بلون السماء" للأسير الروائي باسم خندقجي، وذلك ضمن فعاليات معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الـ54.

وحضر حفل التوقيع الذي نظمته سفارة دولة فلسطين بالقاهرة، حشد من الأدباء والكتاب والمناصرين لفلسطين، وقدمه المستشار الثقافي للسفارة ناجي الناجي، بمشاركة الكاتب والناقد المصري شعبان يوسف، والروائية سلوى بكر.

وتبادل الحضور وجهات النظر حول أدب السجون، ودور الأسرى الفلسطينيين البارز في تاريخ تجربتهم النضالية أدبيا، ما أثر في إثراء المشهد الروائي العربي وتوثيق واحدة من أهم مراحل النضال الفلسطيني.

ونقل الناجي تحيات الأسير خندقجي للشقيقة الكبرى مصر، ومعرض القاهرة الدولي للكتاب، لاحتضان حفل إشهار روايته الأحدث "قناع بلون السماء"، التي يعتز بانطلاقها من أرض الكنانة؛ منهل العلم والأدب، والتي شكّلت مؤشرا رئيسا في تكوينه الثقافي والفكري منذ نعومة أظفاره.

وأكد أن التحدي الذي يخوضه الأسير خندقجي هو تحد مزدوج، حيث يجابه ظروف الاعتقال العصيبة من جهة، ويتحدى في الحين ذاته النص المقولب ضمن إطار نمطي، مضيفا أن التجربة الروائية لخندقجي تستحق الالتفات والتقدير لبراعة تقنياتها الأسلوبية والسردية، لا لخصوصية تجربة الكتابة داخل القضبان فحسب.

من جهته، تطرق يوسف إلى تاريخ أدب السجون إبان الستينات والسبعينات، وأدب الحركة الأسيرة الفلسطينية في الآونة الأخيرة والمقاربات بينهما، وأكد أن قلبه يكاد يبكي كلما قرأ تلك الأدبيات التي تلامس أشجان الوعي الجمعي ونضاله ضد ذات المحتل، لافتا إلى وعيه التام بصعوبة وصول تلك القصاصات الصغيرة من الأسرى واختراقها الحراسات المدججة، وصولا إلى ذويهم بالخارج، لتحوي النص الأدبي انتهاء بتجميعها في منتج أدبي يجوب العالم.

وأكد أن ما يميز هذه الرواية لخندقجي أنه يروي رواية داخل الرواية، وأنه لم يكتف بمعاناة الأسرى في محيط السجن بل انطلق لفضاءات العالم الخارجي بعقل إبداعي مستدعيا في الرواية أزمة ازدواج الهوية ومحاولة خلق استدعاءات وإسقاطات ثقافية، بما يجعلها تنافس بقوة في المشهد الروائي العربي.

وثمن محاولات خندقجي تأصيل الهوية الفلسطينية وتأكيده داخل التفاصيل على مقاومة الكولونية التي يزرعها الاحتلال في فلسطين.

الجدير ذكره أن الأسير باسم خندقجي، عضو اللجنة المركزية لحزب الشعب الفلسطيني، يقضي حكماً بالسجن مدته ثلاث مؤبدات، قضى منها 19 عاما.

وصدر للأسير خندقجي ديوان شعر بعنوان "طرق على جدران المكان" و"شبق الورد أكليل العدم"، وأيضاً دراسة عن المرأة الفلسطينية، وكتاب "أنا الإنسان نداء من الغربة الحديدية"، وله روايات: "مسك الكفاية: ﺳﻴﺮﺓ سيدة ﺍﻟﻈﻼﻝ الحرة"، و"نرجس العزلة" التي قام بإطلاقها بملتقى فلسطين الأول للرواية العربية عام 2017 في رام الله، ورواية "خسوف بدر الدين" التي صدرت عن دار الآداب في بيروت، ورواية "أنفاس امرأة مخذولة" التي صدرت عن الدار الأهلية في عمان.