السبت: 24/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

بوتين: العلاقات الروسيّة - الصينيّة في ذروتها

نشر بتاريخ: 20/03/2023 ( آخر تحديث: 21/03/2023 الساعة: 10:24 )
بوتين: العلاقات الروسيّة - الصينيّة في ذروتها

موسكو- معا- أشاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بـ"استعداد الصين للاضطلاع بدور بناء على صعيد تسوية" النزاع في أوكرانيا، وذلك في خضم جهود وساطة بين موسكو وكييف تقودها بكين.

وجاء في مقالة كتبها الرئيس الروسي لصحيفة صينية نشرها الكرملين عشية زيارة الرئيس الصيني شي جينبينغ إلى موسكو: "نشيد باستعداد الصين للاضطلاع بدور بناء على صعيد تسوية الأزمة" في أوكرانيا.

وأعرب بوتين عن "تقديره" لموقف الصين "المتوازن" حيال "الأحداث في أوكرانيا" ولتفهّمها خلفياتها التاريخية وأسبابها الحقيقية".

وأكد الرئيس الروس "انفتاح روسيا على تسوية للأزمة الأوكرانية بوسائل سياسية-دبلوماسية".

لكنّه شدّد على وجوب أن تعترف كييف بـ"حقائق حيوسياسية جديدة" ألا وهي ضم روسيا في الخريف الماضي أربع مناطق أوكرانيا بالإضافة إلى شبه جزيرة القرم التي ضّمتها موسكو في العام 2014.

وأسف بوتين لكون الجهات التي توجّه تحذيرات لروسيا "بعيدة عن هذه الحقائق ولا مصلحة لها في البحث عن حل".

وأكد الرئيس الروسي أن العلاقات الروسية-الصينية "في ذروتها"، وذلك عشية زيارة الرئيس الصيني شي جينبينغ إلى موسكو.

وجاء في مقالته أن "العلاقات الروسية-الصينية بلغت ذروتها التاريخية وتزداد رسوخا".

وأكد بوتين أن نوعية الروابط بين موسكو وبكين "تفوق نوعية الاتحادات السياسية والعسكرية التي كانت قائمة إبان الحرب الباردة".

وشدّد على أن "لا حدود ولا مواضيع محظورة" في العلاقات بين موسكو وبكين.

وأكد الرئيس الروسي أن "الحوار السياسي صريح إلى أقصى حد في حين أن تعاوننا الاستراتيجي أصبح شاملا ودخل حقبة جديدة".

وعدّ "العلاقات الصينية هي اليوم حجر الزاوية للاستقرار الإقليمي والعالمي، وهي تحفّز النمو الاقتصادي وتشكّل ضمانة لأجندة إيجابية في الشؤون الدولية".

وقال بوتين "نعوّل كثيرا على المحادثات المقبلة" مع شي، مؤكدا أنه واثق من أنها "ستعطي دفعا قويا لمجمل التعاون الثنائي".

وبحسب الرئيس الروسي سيشكّل اللقاء مع شي الذي يصل الإثنين إلى موسكو في زيارة تستمر ثلاثة أيام، مناسبة له "لرؤية صديق قديم" تربطه به "علاقات وطيدة".