الجمعة: 14/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

تحت رعاية المحافظ الجعبري: تنظيم ورشة عمل في الخليل حول مرض انفلونزا الطيور

نشر بتاريخ: 13/03/2006 ( آخر تحديث: 13/03/2006 الساعة: 17:25 )
الخليل - معا- تحت رعاية محافظ الخليل وبالتعاون مع مديرية صحة الخليل ومديرية زراعة الخليل وجمعية الحياة البرية في فلسطين نظمت ورشة عمل بعنوان " انفلونزا الطيور واقع وتحديات" حضرها مدير الصحة بالخليل الدكتور نبيل السيد ومدير جمعية الحياة البرية في فلسطين عماد الاطرش, وعدد من ممثلي المؤسسات الرسمية والاهلية بالمحافظة وحشد من المهتمين.

وتخلل الورشة التي انعقدت في قاعة رابطة الجامعيين في المدينة العديد من الكلمات والمداخلات بهذا الخصوص.

وقال محافظ الخليل عريف الجعبري "ان مرض انفلونزا الطيور الذي اودى بحياة نحو 54 شخصا في العام وفق احصائيات منظمة الصحة العالمية, لا مكان ولا حدود له, وهو ينذر بكوارث على الصعيد العالمي".

واشار الى ان السلطة الوطنية شكلت وحدة طوارئ للوقاية من المرض والتعامل معه, كما اعدت خطة وطنية تشترك فيها مجموعة من الوزرات لمكافحته في حال وصوله لفلسطين, وتتمثل هذه الخطة بجملة من الاجراءات الصحية اللازمة لمنع انتشاره واتخاذ الاجراءات الوقائية لتحنب الاصابة بين المواطنين وتلاشي كارثة اقتصادية.

ونوه الجعبري الى بعض المعو قات التي تواجه هذه الخطة كعدم وجود ادنى متطلبات الامن الحيوي في معظم فروع الدواجن وكذلك المعرفة المتدنية حول الامراض الوبائية للعاملين في المزارع للوطن من خلال اكشاك الطيور, التي عملت الاجهزة المختصة في لجان الطوارئ على ازالتها من الاسواق.

ومن جانبه، قال الدكتور نبيل السيد مدير صحة الخليل ان فلسطين منطقة مهددة ومعرضة لوصول مرض انلفونزا الطيور، اليها بسبب الهجرة المتوقعة للطيور في فصلي الربيع والصيف.

واشار الى ان وزارة الصحة اتخذت جملة من الاجراءات لمحاربة هذا المرض وهناك لجان طوارئ وتثقيف تم تشكيلها في كل محافظة، ويتم التنسيق مع دول اخرى لمراقبة الحدود ومراقبة البضائع والمسافرين وغيرها، واشار الى انه تم انشاء مختبرات ومواد لازمة والبسة وقائية ولوازم ذات علاقة بالتعامل مع انفلنزا الطيور وبالتعاون بين وزارتي الصحة والزراعة وجميع الجهات المعنية.


والقى عماد الاطرش مدير جمعية الحياة البرية في فلسطين، محاضرة حول انواع واعداد الطيور الموجودة في فلسطين، وكذلك الطيور المهاجرة، وقال ان هناك نحو 400 نوع من الطيور تزور فلسطين سنويا نتيجة هجرتها من اوروبا ومن قارات مختلفة بسبب وقوعها وسط ثلاث قارات، وان هناك 120 نوعا من الطيور تعيش اصلا في فلسطين.