السبت: 02/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

الهباش خلال تفقده محافظة أريحا: القيادة تواصل الجهود لدعم صمود أبناء شعبنا

نشر بتاريخ: 24/05/2023 ( آخر تحديث: 24/05/2023 الساعة: 21:27 )
الهباش خلال تفقده محافظة أريحا: القيادة تواصل الجهود لدعم صمود أبناء شعبنا

أريحا- معا- تفقد قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، يرافقه وفد من قضاة المحاكم الشرعية على اختلاف درجاتها، محافظة أريحا والأغوار التي تتعرض في الآونة الأخيرة لحصار وإغلاقات مستمرة من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي كباقي ما تعانيه محافظة الوطن كافة، بما فيها القدس المحتلة، وذلك في إطار تنفيذ سياسات القيادة الفلسطينية بالتواصل الميداني مع الجماهير الفلسطينية.

واستهل الهباش زيارته التفقدية بلقاء محافظ أريحا والأغوار جهاد أبو العسل في دار المحافظة، حيث رحب المحافظ بقاضي قضاة فلسطين والوفد المرافق له، معربا عن سعادته بزيارته إلى محافطة أريحا والأغوار، وقدم له شرحا عن الأوضاع الميدانية في المحافظة وحجم المعاناة التي يكابدها أبناء شعبنا جراء إجراءات الاحتلال من حصار على المحافظة وعزل للمنطقة وقتل الفلسطينيين ومطاردة للموطنين وهدم البيوت وتعطيل الجهود التي تبذل من قبل مؤسسات الدولة الفلسطينية لتطوير وتحسين ظروف المعيشة.

وأكد الهباش خلال كلمته في دار محافظة أريحا والأغوار أن القيادة الفلسطينية لن تتخلى عن مسؤوليتها تجاه أبناء شعبنا وستواصل كل جهودها لدعم صمودهم وتضميد جراحهم، مؤكدا أننا جميعا في خندق واحد ونواجه عدوا لا يرحم ولا يفرّق بين فلسطيني وآخر.

وشدد قاضي القضاة على أن شعبنا سيبقى ثابتا في أرضه بكل عزيمة وإصرار وسيبقى مدافعا عن الأرض والمقدسات، داعيا جميع أبناء شعبنا إلى الوقوف بكل ثقة خلف القيادة الفلسطينية ممثلة بالرئيس محمود عباس، في ظل تصاعد الجرائم التي ترتكبها الاحتلال ضد أبناء شعبنا، معتبرا أن هذه معركة غير سهلة في ظل الممارسات القمعية والإجرام الذي تمارسه قوات الاحتلال الإسرائيلي .

وبعد ذلك توجه الهباش وأبو العسل لمخيم عقبة جبر والتقى بأهالي شهداء المخيم الذي ارتقوا برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال عدوانه المستمر ضد أهالي المخيم، حيث أكد الهباش خلال اللقاء الذي تم في مقر اللجنة الشعبية لخدمات المخيم، بحضور رئيس اللجنة جمال عمر، أن الكلام يبقى عاجزا في حضرة الشهداء وأهالي الشهداء، معربا عن تعازيه الحارة لذوي الشهداء وعائلاتهم ولعموم أبناء مخيم عقبة جبر.

ونقل لهم تحيات الرئيس محمود عباس وتعازيه باستشهاد أبنائهم، مؤكدا وقوف القيادة الفلسطينية إلى جانبهم، وأنه اليوم في المخيم للاستماع لهم والإطلاع عن كثب على احتياجاتهم ومؤازرتهم ومساندتهم في هذا المصاب الجلل.

وتفقد قاضي القضاة ومحافظ محافظة أريحا والأغوار مبنى محكمة أريحا الشرعية الجديد ودائرة التنفيذ الشرعي في المحكمة، واطلع على سير العمل فيها ومستوى الخدمة التي تقدمها للمواطن الفلسطيني.

وأكد الهباش للقضاة الشرعيين والعاملين في المحكمة، ضرورة إنجاز معاملات المواطنين وقضاياهم المنظورة أمام المحاكم الشرعية، بأسرع وقت وأقل كلفة وتحقيق العدالة الناجزة لجميع الأطراف، وللتخفيف عن أبناء شعبنا وتقديم الخدمة الأفضل لهم.

وفي سياق جولته في مخيمات وقرى محافظة أريحا، توجه الهباش يرافقه نائب أمين سر إقليم أريحا والأغوار مثقال حبيب، وعضو لجنة الإقليم هاني الزبيدات ومجموعة من رؤساء الدوائر الحكومية والأمنية في المحافظة لقرى العوجا وفصايل والجفتلك والزبيدات ومرج نعجة.

والتقى الهباش برئيس مجلس بلدي العوجا فخري نجوم في مقر البلدية، واستمع منه لشرح مفصل عن البلدة وما تعانيه من تضييقات الاحتلال ومستوطنيه، خاصة ما يتعلق في مجالات المياه والتوسع العمراني، حيث يحاول المستوطنون بحماية جيش الاحتلال السيطرة على ينابيع المياه الموجودة في البلدة، خاصة نبع الشلال.

وزار الهباش والوفد المرافق له مدرسة بَدو الشلال القريبة من منطقة النبع، واطلع على معاناة الطلبة والمدرّسين، واستمع من الهيئة الإدارية للمدرسة لاحتياجاتهم لدعم صمودهم ولتحقيق الهدف المنشود ببناء جيل المستقبل المتعلم الواعي القادر على الصمود في وجه اجراءات الاحتلال .

وفي بلدة فصايل، التقى قاضي القضاة مع رئيس المجلس القروي إبراهيم عبيات ووجهاء القرية، واستمع منهم لواقع الحال في القرية، حيث أكد لهم أن القيادة الفلسطينية والحكومة وبتعليمات مباشرة من الرئيس محمود عباس، مكلفة بالعمل على تقديم الدعم اللازم لقرى وبلدات محافظة أريحا والأغوار وتنفيذ مطالبهم جميعا ضمن القدرات المتوفرة.

وزار الهباش بعد ذلك المركز الصحي في قرية الجفتلك، واطلع على احتياجات المركز، واستمع لشرح مفصّل عن واقع المركز الذي يقدم الخدمة الصحية لأكثر من ست قرى وتجمعات سكانية في المنطقة، حيث أن المركز بحاجة لرفده بمزيد من الكوادر الطبية وسيارات الإسعاف والمعدات اللازمة لعمل المركز الطبي.

وثم توجه الهباش لقرية الزبيدات والتقى برئيس المجلس القروي أبو فتحي الزبيدات وعموم أهالي القرية، حيث شرح الزبيدات للهباش الواقع الذي تعيشه القرية بسبب مضايقات الاحتلال ومنعهم من التمدد العمراني الأمر الذي اضطر الأهالي للتوجه نحو البناء العمودي، ما سبب كثافة سكانية في بقعة صغيرة جدا وسبب معاناة كبيرة لأهالي القرية لعدم قدرتهم الاستفادة من أراضيهم.

وفي نهاية الجولة، توجه الهباش إلى قرية مرج نعجة والتقى بأهالي القرية، حيث قدم رئيس المجلس القروي كايد مسعود للهباش شرحا وافيا لمعاناة أهالي القرية ومضايقات قوات الاحتلال خاصة في مجال الطاقة والكهرباء.