السبت: 18/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة

نشر بتاريخ: 26/05/2023 ( آخر تحديث: 26/05/2023 الساعة: 13:24 )
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة

مينسك- معا- أحيت سفارة دولة فلسطين في العاصمة البيلاروسية مينسك الذكرى الخامسة والسبعين للنكبة الفلسطينية في دار الصداقة بين الشعوب.

وشارك في الحفل ممثلون عن الخارجية البيلاروسية، الجمعية الوطنية "البرلمان"، الأمانة العامة لرابطة الدول المستقلة، عمداء الجامعات البيلاروسية المختلفة وأكاديمية العلوم الوطنية، رؤساء البعثات الدبلوماسية المختلفة، الرابطة الإسلامية البيلاروسية ممثلة بالمفتي ورئيس الطائفة الكاثوليكية في بيلاوس، وممثل عن الكنيسة الارثوذكسية، بالاضافة الى ممثلي عن المؤسسات المدنية والطلبة البيلاروس من مختلف الجامعات ووسائل الإعلام البيلاروسية،وابناء الجالية والطلبة. زينت القاعة بالاعلام الفلسطينية والبيلاروسية وصور للمدن والحياة في فلسطين قبل النكبة، بالاضافة الى شاشة كبيرة عرض عليها صور واغاني فلسطينية.

وافتتح الفعالية سفير دولة فلسطين لدى بيلاروس د. أحمد المذبوح بكلمة تحدث فيها عن تاريخ النكبة الفلسطينية والتي كانت مؤامرة بين الحركة الصهيونية وسلطات الإنتداب البريطانية من خلال وعد بلفور المشؤوم مما أدى الى تهجير ثلثي الشعب الفلسطيني من بيوتهم وأرضهم على أيدي العصابات.

وأشار السفير د.أحمد المذبوح أن النكبة الفلسطينية التي تعرض لها شعبنا قبل خمسة وسبعين عاما وما رافقها من مذابح ومجازر على أيدي العصابات الصهيونية مازالت مستمرة حتى يومنا هذا، وإن سقوط أكثر من عشرين شهيدا من الأطفال والنساء في العدوان الإسرائيلي الأخير على شعبنا الفلسطيني الأعزل في غزة ومدن الضفة والقدس وهدم المباني والمدارس والتي كان آخرها هدم مدرسة تحدي بمنطقة "جب الذيب" في قرية بيت تعمر في السابع من أيار الحالي ما هو إلا حلقة في سلسلة الجرائم الإسرائلية المستمرة لأكثر من ثمانين عاما.

وأكد السفير في كلمته أن الفلسطينيين ما زالوا يحلمون بالعودة الى ديارهم بناء على القرار الدولي رقم 194 ، وأن هذه الذكرى الأليمة مناسبة لتذكير العالم بأسره أن هناك شعب مسالم وأعزل ما زال يرزخ تحت الإحتلال منذ خمسة وسبعين عاما ، وما زال يتعرض لأبشع الجرائم من هدم للبيوت ومصادرة الأراضي وتهويد مدينة القدس ، مؤكدا أنه مهما أمعنت إسرائيل بجرائمها فالشعب الفلسطيني سيستمر بنضاله وبكل الوسائل المشروعة لنيل حريته واستقلاله وبناء دولته المستقلة بعاصمته القدس وفقا لجميع القرارات الدولية ذات الصلة . وطالب السفير بوقف عضوية اسرائيل في الامم المتحدة الى حين تنفيذها والتزامها بالقرارين 181 و 194 الذان كانا شرطا لقبولها عضوا في المنظمة الدولية.

في الختام توجه السفير د.أحمد المذبوح بالشكر للقيادة البيلاروسية والشعب البيلاروسي على تضامنهم ومآزرتهم للحق الفلسطيني في جميع المحافل الدولية ، وتقدم السفير بالشكر الشخصي لكل من حضر وشارك في هذه الفعالية وخاصة رئيسة دار الصداقة نينا ايفانوفا التي لا تتدخرا جهدا بدعم وتأييد والوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني.

وفي كلمة لرئيسة دار الصداقة نينا ايفانوفا في هذه المناسبة والتي أعربت فيها عن ازدواجية المعايير ونفاق الدول المتنفذة في العالم بما يخص الشعب الفلسطيني، وأن الإرادة الدولية لا تعكس إرادة الشعوب المحبة للسلام مؤكدة وقوف الدولة البيلاروسية والشعب البيلاروسي الى جانب الشعب الفلسطيني في نيل حقوقه المشروعة التي طال انتظارها وذلك بحشد أكبر قدر من الدعم والمآزرة للشعب الفلسطيني الذي ما زال يناضل من أجل حريته واستقلاله.

نائب رئيس مديرية إفريقيا والشرق الأوسط في الخارجية البيلاروسية السيد رومان فلاديميروفيتش كوزار قال أن القضية الفلسطينية هي قضية دولية ويجب حلها عبر الأمم المتحدة التي تعهدت بحلها عبر القرارات التي اتخذتها، وجمهورية بيلاروس عبرت عن مواقفها دائما بتأييد قيام دولة فلسطينية مستقلة وبدعم المجتمع الدولي، لا بد للشعب الفلسطيني إلا وأن يصل إلى هدفه المشروع بتقرير مصيره.

رئيس جمعية الصداقة البيلاروسية – الفلسطينية يوري بافلفيتش بوندر ومدير المعهد الجمهوري البيلاروسي -المدرسة العليا، تقدم بكلمة قال فيها، إن النكبة الفلسطينية التي حدثت قبل خمسة وسبعين عاما وخروج نصف الشعب الفلسطيني من بيوته وحقوله والإنتقال إلى حياة اللجوء المريرة والناقصة من كل الحقوق هي مأساة وكارثة بكل ما تعنيه هذه الكلمة ونأسف أن هذه المعاناة ما زالت مستمرة حتى يومنا هذا ، في ظل ما يمر به الشعب الفلسطيني هناك مطالبات لبعض المشاهير الإسرائيليين بإلغاء يوم النكبة ! وبما أن الشعب البيلاروسي تعرض للإبادة على أيدي النازية قبل ثمانية وسبعين كما تعرض الشعب الفلسطيني فلا يمكننا إلا أن نكون متضامنين مع الشعب الفلسطيني ، آملين من الدول العظمى أن تطرح القضية الفلسطينية التي طال انتظارها على طاولة الحل.

الروفيسور سيرغي كيموفيتش راخمانوف من أكاديمية العلوم البيلاروسية تحدث للحضور قائلا، إن العالم أصبح أكثر بشاعة وأقل عدلا وازدواجية في المعايير ويتجلى ذلك في هذه الحقبة الزمنية ، متسائلا كيف لا ؟ و 40% من ثروات العالم بيد 140 شركة عالمية عابرة للحدود! والتي لا يهم هذه اللبرالية الجديدة سوى مصالحها الذاتية والأنانية ؟ وللخروج من هذه الحالة يتمثل بتظافر الجهود وظهور قوى جديدة وعالم متعدد الأقطاب، مشيرا أن القضية الفلسطينية قضية عادلة واستمرار النكبة الفلسطينية تؤلمني جدا كما تؤلم الأحرار في العالم، وعلى المجتمع الدولي تفعيل دوره وإيجاد حل سياسي وفقا لقرارات الشرعية الدولية.

النائب في الجمعية الوطنية البيلاروسية "البرلمان" وعضو لجنة العلاقات الدولية في البرلمان السيدة آنا فالانتينفنا سترافويتفا قالت، نعم هذه صورة المفتاح الذي يرمز للبيوت الفلسطينية التي هجره أصحابها خلال النكبة مؤكدة على كلام البروفسور راخمانوف الذي قال أن مفتاح الحل يقع على عاتق الدول العظمى، وقالت نحن البرلمانيون اتخذنا قانون التطهير للشعب البيلاروسي وأن أهلي عايشوا مجازر النازية ومروا بنفس المأساة التي مر بها الشعب الفلسطيني ولذا لا أستطيع إلا أن أكون متضامنة مع الشعب الفلسطيني وعلى العالم الحر الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني أسوة بجميع شعوب العالم.

رئيسة قسم العلاقات الدولية في جامعة الإقتصاد البيلاروسية أناستاسيا أوليجوفنا بويفا، قالت، يؤلمني الخوف الدائم الذي نراه في عيون الأطفال الفلسطينيين، ومن جهة أخرى استعجب لشجاعة الأطفال الذين يلقون الحجارة للدفاع عن أهلهم . اليوم ونحن نحيي معا الذكرى الخامسة والسبعين للنكبة الفلسطينية والتي راح ضحيتها أكثر من 15 ألف فلسطيني وهدم 530 قرية ومدينة فلسطينية وما صاحبها من مجازر وخاصة مجزرة دير ياسين يذكرني بمذبحة خاتين البيلاروسية التي أُحرق فيها 149 من سكانها أحياء في 22 مارس 1943 على أيدي النازيين. لا يمكننا أن نكون محايدين وقد تعرضنا لنفس ما يتعرض له الشعب الفلسطيني.

نائب لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان تنجيز شوكرييفتش دومبادزي وهو إعلامي مشهور تقدم بكلمة قائلا، في سنوات العمل الصحفي كنت في فلسطين وزرت مخيم الأمعري قرب رام الله ورأيت الإصرار بعيونهم بالعودة إلى بيوتهم وأدهشني صمودهم وحبهم لبلدهم، وإني لا أبالغ إذا قلت أن البيلاروس هم نفس الفلسطينيين ومروا بنفس المأساة والكارثة في الحرب الوطنية العظمى، وإننا سنعمل كل ما في وسعنا لتحقيق العدالة للفلسطينيين بإقامة دولتهم المستقلة.

الكسندر سيرغييفتش اولشيفسكي رئيس الحركة الدبلوماسية الشعبية الروسية-البيلاروسية، قال، في مثل هذا اليوم وقبل خمسة وسبعين عاما حدثت النكبة الفلسطينية ومن المستحيل على الإنسان أن يتخيل بشاعة النكبة الفلسطينية وما تعرض له الشعب الفلسطيني، وللأسف النكبة مستمرة حتى يومنا هذا على الأرض المقدسة، وللأسف هناك تعتيم إعلامي لما تعرض وما يتعرض له الشعب الفلسطيني، والكثير من الناس يجهلون عدالة القضية الفلسطينية والقرارات الدولية الكثيرة لصالح الشعب الفلسطيني، ودورنا نحن كمؤسسات مجتمع مدني بتعريف الناس بالنكبة الفلسطينية وما يحدث في فلسطين، نحن نستطيع أن نفعل ذلك، لنساهم جميعا بتقريب تلك اللحظة بحصول الشعب الفلسطيني على جميع حقوقه.

شارك الموسيقار البيلاروسي الشهير هنري كارول بعزفه على آلة البيانو مقطوعة موسيقية ألَّفها خصيصا لإحياء ذكرى النكبة تحت عنوان " الرمال الساخنة" ، كما وألقيت قصائد لمحمود درويش "سجل أنا عربي" و"عاشق من فلسطين". باللغات العربية، الروسية والبيلاروسية ، كما والقيت قصيدة للشاعر البيلاروسي الراحل نيكولاي ميتليتسكي " فلسطين ، أنا معك"

وأثناء الحفل تم عرض فيلم وثائقي باللغة الروسية للمخرج الروسي فريد سيف الملوكوف تحت عنوان "حق الشعب الفلسطيني في الحياة" الذي يروي ويصور قصة النكبة وما تلاها.

وخلال الحفل تم افتتاح معرضا للصورة الفوتوغرافية تحت عنوان "فلسطين ليست ارضا بلا شعب" حيث تم عرض صور عن المدن والحياة في فلسطين قبل النكبة. كما وتم توزيع مجلة من إعداد السفارة على الحضور باللغات الروسية والبيلاروسية والانجليزية عن النكبة الفلسطينية بكل الحيثيات والتفاصيل .

سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة
سفارة دولة فلسطين لدى بيلاروس تحيي الذكرى ال 75 للنكبة