الخميس: 13/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

جامعة النجاح وبالشراكة مع مديرية تربية نابلس تستضيف نادي البرمجة والذكاء الاصطناعي

نشر بتاريخ: 12/06/2023 ( آخر تحديث: 12/06/2023 الساعة: 11:06 )
جامعة النجاح وبالشراكة مع مديرية تربية نابلس تستضيف نادي البرمجة والذكاء الاصطناعي

نابلس - معا - تحقيقاً لرسالتها الساعية لخدمة المجتمع وانطلاقاً من الشراكة الفاعلة مع مديرية التربية والتعليم، استضافت كلية العلوم في جامعة النجاح الوطنية يوم الأحد الموافق 11/6/2023 حفل افتتاح فعاليات نوادي البرمجة والذكاء الاصطناعي لطلبة مدارس محافظة نابلس والذي يمتد من تاريخ 11/6/2023 لغاية تاريخ 26/7/2023.

وجاء ذلك بحضور كل من أ. أحمد صوالحة، مدير عام التربية والتعليم، وأ.منار العكر، مدير الدائرة الإدارية والمالية، وأ. موسى أبو رعد، رئيس قسم التقنيات والحاسب، ومن الجامعة كل من أ.د. رائد الكوني، عميد كلية العلوم، ود. منى حاج يحيى، مقرر لجنة التنسيق مع مديرية التربية والتعليم.

ورحب أ.د. الكوني بالضيوف، وأشاد بالجهود المشتركة والعلاقة التعاونية بين جامعة النجاح ومديرية التربية والتعليم، وأكد أهمية إكساب طلبة المدارس مهارات جديدة تمكنهم من تطوير قدراتهم وصقل شخصياتهم ليستطيعوا مستقبلاً الاندماج بسهولة في سوق العمل.

من جهته أشار أ. صوالحة إلى الأهمية القصوى التي توليها التربية والتعليم لهذا البرنامج، والذي يحقق الرؤية المستقبلية في الانتقال من التعليم إلى التعلم واكتساب مهارات التعلم الذاتي للطلبة.

من جهتها أكدت د. حاج يحيى أهمية هذه النوادي التي تهدف بشكل أساسي إلى خلق بيئة تفاعلية للطلاب المشاركين، وتنمية مهارات التفكير المنطقي من خلال تعلم لغات البرمجة، وأكدت أن احتضان جامعة النجاح الوطنية لهذه الأنشطة والبرامج هو إيماناً منها بأهمية خلق جيل مبدع ومبتكر، حيث قطفت جامعة النجاح الوطنية ثمار إشرافها على تميز طلبة المدارس بفوز مشروع الطالبة مسك عبد السلام من مدرسة الطلائع الثانوية بالمركز الرابع عالمياً، في مجال الأنظمة المبرمجة في معرض آيسيف ISEF للعلوم والهندسة والمُنعقد في ولاية تكساس الأمريكية. وهو من أحد المشاريع الفائزة في معرض فلسطين للعلوم والتكنولوجيا الذي أقيم للسنة الثالثة على التوالي في رحاب جامعة النجاح الوطنية، وأشرفت على تحكيمه جامعة النجاح الوطنية ممثلة بالدكتورة منى حاج يحيى كمقررة للجنة التحكيم للمشاريع الخاصة بطلبة المدارس؛ إضافة إلى عدد من المحكمين من أعضاء الهيئة التدريسية من الجامعة والذي أشرفوا أيضاً على تطوير هذه المشاريع ومن ضمنها مشروع الطالبة مسك من مدرسة الطلائع والفائزة على مستوى العالم.

وأضافت د. حاج يحيى: "هذا بدوره يعزز الشراكة بين جامعة النجاح ووزارتي التربية والتعليم العالي والمجتمع الخارجي؛ فباتت جامعة النجاح لبنة أساسية من لبنات النجاح على مختلف المستويات وشريك فاعل لا يمكن الاستغناء عنه".