الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

منظمات أميركية تطالب بايدن بعدم قبول إسرائيل في برنامج الإعفاء من التأشيرة

نشر بتاريخ: 29/09/2023 ( آخر تحديث: 29/09/2023 الساعة: 12:33 )
منظمات أميركية تطالب بايدن بعدم قبول إسرائيل في برنامج الإعفاء من التأشيرة

واشنطن- معا- عارضت 11 منظمة مجتمع مدني أميركي، قبول اسرائيل في برنامج الإعفاء من التأشيرة الأميركية، واعتبرته غير أخلاقي وأنه يتعارض بشكل صارخ مع مبادئ البرنامج نفسه .

وأكدت هذه المنظمات لإدارة الرئيس بايدن، ضرورة التأكيد أن المعاملة بالمثل لا يمكن التفاوض عليها أو التنازل عنها، وأن الامتيازات التي تسمح لإسرائيل باختيار نقاط الدخول التي يمكن للمواطنين الأميركيين الوصول إليها، وتنفيذ عمليات دخول مختلفة لبعض الأمريكيين، لا تقلل فقط من نزاهة برنامج الإعفاء من التأشيرة نفسه، ولكنها تكرس التمييز ضد المواطنين الأميركيين في القانون .

وتمارس إسرائيل منذ الإعلان عن مذكرة التفاهم حول الدخول في البرنامج شتى أنواع التمييز ضد الأميركيين الفلسطينيين من قطاع غزة، حيث أنهم مستبعدون عملياً من البرنامج والاتفاق الذي أبرم بين الادارة الأميركية والحكومة الاسرائيلية، وتطلب حكومة الاحتلال من الأميركيين الفلسطينيين الذين يسافرون عبر المطارات الاسرائيلية تقديم موافقة سياحية مسبقة .

كما تمنع سياسات التمييز الإسرائيلية، المواطنين الأمريكيين المدرجين في السجل السكاني الفلسطيني من قيادة المركبات التي تحمل لوحات تسجيل إسرائيلية من الضفة الغربية إلى إسرائيل، وترفض دخول العديد منهم عبر الحواجز الاسرائيلية وتغلق نقاط التفتيش أمامهم بحجة الاعياد اليهودية .

وطالبت هذه المنظمات الرئيس الأميركي بإعادة النظر في دخول إسرائيل لبرنامج الإعفاء من التأشيرة حتى تتم معالجة هذه التناقضات، ويتم منح جميع المواطنين الأميركيين حقوقًا وامتيازات متساوية.

وكان وزير الأمن الوطني الأميركي أليخاندرو مايوركاس أعلن أمس الأول بالتشاور مع وزير الخارجية أنتوني بلينكن، عن إدراج إسرائيل في برنامج الإعفاء من التأشيرة الأميركية.

ومن المقرر أن يتم تحديث النظام الإلكتروني لتصاريح السفر ابتداء من 30 تشرين الثاني 2023 ليتيح للمواطنين الإسرائيليين التقدم بطلب للسفر إلى الولايات المتحدة لأغراض السياحة أو العمل ولفترة تصل إلى 90 يوما بدون الحصول على تأشيرة دخول.