السبت: 24/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

تفجير عبوات وإطلاق نار.. القسام وجيش الاحتلال يتبادلان الاتهام بخرق الهدنة

نشر بتاريخ: 28/11/2023 ( آخر تحديث: 28/11/2023 الساعة: 19:53 )
تفجير عبوات وإطلاق نار.. القسام وجيش الاحتلال يتبادلان الاتهام بخرق الهدنة

غزة- معا- أعلنت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة حماس، الثلاثاء، أن احتكاكا ميدانيا حصل شمالي قطاع غزة، بين مقاتليها والجيش الإسرائيلي، بسبب "خرقه" الهدنة الإنسانية المؤقتة بين الطرفين.


وقالت "القسام" في بيان: "نتيجة لخرق واضح من قِبل العدو لاتفاق التهدئة شمال قطاع غزة اليوم (الثلاثاء)، حدث احتكاك ميداني، وتعامل مقاتلونا مع هذا الخرق".
وأكدت: "نحن ملتزمون بالهدنة ما التزم بها العدو".
ودعت القسام "الوسطاء للضغط على الاحتلال، للالتزام بكافة بنود الهدنة على الأرض وفي الأجواء".

في الجانب المقابل، أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أنه تم "انتهاك" وقف إطلاق النار المؤقت، في حادثين مختلفين وقعا في الساعة الأخيرة (مساء الثلاثاء)، حيث تم تفجير ثلاث عبوات ناسفة في شمال قطاع غزة، بالقرب من قوات الجيش الإسرائيلي، وفي إحدى الحالات، أُطلقت النار أيضا على القوة.

واعترف الجيش، بإصابة عدد من الجنود بجروح طفيفة، مضيفا، أن قواته ردت بإطلاق النار على مصادر الإطلاق.

وقال الجيش الإسرائيلي، إن ما حدث "يشكل انتهاكا لاتفاقيات وقف إطلاق النار مع حماس، في كلتا الحالتين، بقيت قوات الجيش الإسرائيلي داخل خطوط وقف إطلاق النار المتفق عليها".

ويشهد قطاع غزة منذ صباح الجمعة هدنة مؤقتة استمرت 4 أيام، وأُعلن مساء الاثنين تمديدها يومين إضافيين، تتضمن وقفا لإطلاق النار، وتبادلا للأسرى بين حماس وإسرائيل، بموجب وساطة قطرية مصرية أمريكية.
كما ينص اتفاق الهدنة المؤقتة على ضمان دخول المساعدات الطبية والغذائية والوقود، وحظر الطيران الإسرائيلي في أجواء القطاع.
ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، يشن الجيش الإسرائيلي حربا مدمرة على القطاع، خلفت أكثر من 15 ألف شهيد، بينهم 6150 طفلا، وما يزيد على 4 آلاف امرأة، ودمارا هائلا في البنية التحتية وكارثة إنسانية غير مسبوقة، وفقا لمصادر رسمية فلسطينية وأممية.