الخميس: 20/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

رئيس الموساد يصل قطر في إطار جهود التوصل لصفقة واسعة

نشر بتاريخ: 28/11/2023 ( آخر تحديث: 29/11/2023 الساعة: 01:32 )
رئيس الموساد يصل قطر في إطار جهود التوصل لصفقة واسعة

تل أبيب- معا- قالت هيئة البث الإسرائيلي، الثلاثاء، إن رئيس جهاز الموساد دافيد برنياع، وصل قطر بهدف التوصل إلى صفقة تبادل أسرى واسعة النطاق، تشمل رجالا وجنودا إسرائيليين.



وأوضحت الهيئة، أن الغرض من زيارة برنياع هو "الترويج لصفقة رهائن واسعة النطاق، تشمل أيضا رجالا وجنودا إضافة إلى بحث استمرار وقف إطلاق النار في قطاع غزة".
وأضافت أن برنياع "سيلتقي خلال زيارته للدوحة، رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية وليام بيرنز، وأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني".


وفي السياق، نقلت هيئة البث الإسرائيلي عن مسؤول في الإدارة الأمريكية، لم تسمه، "تأكيده" أنباء وصول بيرنز إلى قطر، لبحث صفقة إطلاق سراح الأسرى الإسرائيليين المحتجزين لدى حركة حماس في قطاع غزة.
وتابعت: "في إسرائيل يقولون إن الزيارة تهدف إلى تقديم مقترحات للخطوط العريضة لعودة جميع المختطفين"، وذلك بعدما اقتصرت صفقة تبادل الأسرى الأولى التي نفذت بالتزامن مع بدء سريان هدنة إنسانية مؤقتة في قطاع غزة، الجمعة الماضية، على إطلاق سراح النساء والأطفال فقط من الجانبين.
وصرحت الهيئة الإسرائيلية بأن اللقاءات في الدوحة تهدف أيضا إلى "تحسين آلية تنفيذ صفقة إطلاق سراح المختطفين، والتي تواجه العديد من التحديات"، دون مزيد من التفاصيل.
وفي وقت سابق اليوم، تحدثت تقارير إعلامية أمريكية عن وصول بيرنز إلى قطر، لبحث تفاصيل استكمال صفقة تبادل الأسرى بين حماس وإسرائيل، بعد تمديد الهدنة التي بدأت الجمعة، يومين إضافيين للإفراج عن عدد إضافي من الأسرى الفلسطينيين والمحتجزين الإسرائيليين في قطاع غزة.
ومساء الاثنين، مدد ليومين إضافيين ينتهيان صباح الخميس، اتفاق الهدنة الإنسانية بين إسرائيل و"حماس"، وفق الشروط السابقة للهدنة الأولى، وفق ما أكده متحدث الخارجية القطرية ماجد الأنصاري.
وكان اتفاق الهدنة الأول الذي تم التوصل إليه بعد 49 يوما من اندلاع الحرب في قطاع غزة، يتضمن إطلاق سراح 50 محتجزا إسرائيليا من غزة، مقابل الإفراج عن 150 أسيرا فلسطينيا من السجون الإسرائيلية جميعهم من النساء والأطفال.
وشمل الاتفاق أيضا إدخال مئات الشاحنات المحملة بالمساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية والوقود إلى كل مناطق القطاع، إضافة إلى حظر الطيران الإسرائيلي في أجواء القطاع.