الثلاثاء: 05/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

ما أبرز الدول التي أوقفت تمويل الأونروا؟.. وكم حجم مساهماتها؟

نشر بتاريخ: 30/01/2024 ( آخر تحديث: 31/01/2024 الساعة: 07:34 )
ما أبرز الدول التي أوقفت تمويل الأونروا؟.. وكم حجم مساهماتها؟

بيت لحم- معا- علّقت دول عدة تمويل وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، عقب مزاعم إسرائيلية بارتباط عدد من العاملين فيها بهجوم حركة "حماس" في 7 أكتوبر الماضي.

وعبّرت منظمات إغاثة دولية، الاثنين، عن "قلقها البالغ" من قيام هذه الدول، التي تعد من أكبر المانحين الدوليين، بتعليق تمويل الوكالة الأممية، مشيرة إلى أن هذه الخطوة قد تؤدي إلى انهيار منظومة المساعدات الإنسانية بالكامل في قطاع غزة.

وقالت المنظمات في بيان، نشره موقع منظمة (إنقاذ الطفولة) إحدى المنظمات الموقعة عليه، إن قرار الدول المانحة بتعليق تمويلها للوكالة سيؤثر على المساعدات المنقذة للحياة لأكثر من مليوني مدني، أكثر من نصفهم من الأطفال، يعتمدون على مساعدات الأونروا في غزة.

وتعدّ الأونروا جهة فاعلة أساسية بالنسبة إلى ملايين الفلسطينيين، منذ إنشائها في العام 1949.

وأعلنت الوكالة، التي لطالما تعرّضت لانتقادات من إسرائيل، التحقيق في المزاعم الإسرائيلية بشأن دور عدد من موظفيها في الهجوم الذي نفّذته حركة "حماس" في 7 أكتوبر.

وفي انتظار نتائج التحقيق، أعلنت دول رئيسية مانحة للأونروا، فيما قررت أخرى مواصلة عمليات التمويل.

وهذه أبرز الدول المانحة التي علقت تمويلها، بحسب أرقام عام 2022.

أبرز الدول التي علقت تمويل الأونروا:

الولايات المتحدة (343.9 مليون دولار): أعلنت تعليقاً مؤقتاً لتمويل الأونروا، ودعت الوكالة إلى "الرد على هذه الاتهامات واتخاذ أي إجراء تصحيحي مناسب".

ألمانيا (202 مليون دولار): علقت تمويلها، وقالت إنه طالما لم يُوَضَّح الاتهام، فإنها ستمتنع في الوقت الحالي عن تقديم المزيد من الموارد.

اليابان (30.1 مليون دولار): أعلنت تعليق كل تمويل إضافي للأونروا حالياً، بينما تجري الأونروا تحقيقاً في المزاعم الإسرائيلية.

فرنسا (28.9 مليون دولار): قالت إنها لا تعتزم صرف دفعة جديدة في الربع الأول من عام 2024.

سويسرا (25.5 مليون دولار): قالت إنها لن تتخذ قراراً بشأن الموافقة على تقديم التمويل لعام 2024، حتى يتم البت في الاتهامات.

كندا (23.7 مليون دولار): علقت مؤقتاً أي تمويل إضافي للأونروا فيما تجري تحقيقاً معمقاً حول هذه الاتهامات.

بريطانيا (21.1 مليون دولار): أعلنت تعليق المساعدات بينما تراجع هذه الادعاءات التي وصفتها بـ"المقلقة".

هولندا (21.1 مليون دولار): أعلنت تجميد تمويل الأونروا، بينما يتم إجراء التحقيق في المزاعم الإسرائيلية.

إيطاليا (18 مليون دولار): علقت تمويلاتها للأونروا بعد اتخاذ دول حليفة القرار نفسه.

أستراليا (13.8 مليون دولار): أعربت عن "قلقها" من الاتهامات ضد الأونروا، معلنة تعليقاً مؤقتاً للتمويلات.

فنلندا (7.8 مليون دولار): علّقت اتفاقاً مدته أربع سنوات لتقديم مساعدات للأونروا، ودعت إلى إجراء "تحقيق مستقل وشامل".

دول تواصل تمويل الأونروا

وأعلنت النرويج، التي تبلغ مساهماتها 34.1 مليون دولار، مواصلة تمويل الوكالة، وحضت المانحين الآخرين على النظر في العواقب الأوسع نطاقاً لخفض تمويل الأونروا في هذا الوقت الذي تواجه فيها غزة أزمة إنسانية.

كما قالت إسبانيا (13.6 مليون دولار) إنها لن تغير علاقتنا مع الأونروا التي تقدم مساعدات أساسية في غزة، فيما عبّرت تركيا (25.2 مليون دولار) عن قلقها إزاء قرار بعض الدول تعليق تمويلها، وقالت إن هذا التعليق "يضر في الأساس بالمدنيين الفلسطينيين".

ودعت دول عربية إلى الإبقاء على تمويل الأونروا، وحضت وزارة الخارجية السعودية الجهات الدولية المانحة على مواصلة دعم الأونروا، وأكدت أهمية استمرار الوكالة في أداء مهامها بما يضمن توفير المتطلبات الأساسية للفلسطينيين.

وقالت قطر إن استمرار وتكثيف الجهود الإغاثية ضروري لقطاع غزة، كما حذرت من التداعيات الكارثية المترتبة على وقف دعم "الأونروا"، فيما أكد الأردن "ضرورة مواصلة المجتمع الدولي دعم الأونروا، للاستمرار في تقديم خدماتها الإنسانية الحيوية للفلسطينيين". وقالت مصر إنها ستستمر في دعم الأونروا، ودعت إلى الاستمرار في ذلك.