الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

طلبة ماجستير الإعلام الرقمي والاتصال يناقشون رسائلهم في سيميائيات الصورة وتحليل الخطاب

نشر بتاريخ: 28/03/2024 ( آخر تحديث: 28/03/2024 الساعة: 12:01 )
طلبة ماجستير الإعلام الرقمي والاتصال يناقشون رسائلهم في سيميائيات الصورة وتحليل الخطاب

الخليل- معا- ناقش خمسة طلاب في ماجستير الإعلام الرقمي والاتصال في جامعة القدس رسائلهم لدرجة الماجستير للفصل الأول من العام الأكاديمي 2023/2024، عبر تقنية زووم، في مواضيع درست تحليل الخطاب في تغطيات وسائل الإعلام، وفن الكاريكاتير والشعارات في إطار سيميائيات الصورة وفق مناهج تحليلية متنوعة، تحت إشراف أستاذ الإعلام وتحليل الخطاب د. وليد الشرفا.

وتكونت لجان المناقشة للرسائل الخمسة من أكاديميين في حقول متنوعة، هم: المشرف د. وليد الشرفا، أستاذ الإعلام الرقمي د. نادر صالحة ممتحنًا داخليًا، أستاذ التاريخ الحديث د. معتصم الناصر ممتحنًا داخليًا، وكممتحنين خارجيين الأساتذة في الإعلام د. حسين الأحمد، د. بسام عويضة، د. زيد أبو شمعة، د. غسان نمر.

وقال د. الشرفا :"الفلسفة الكبرى للبرنامج وما نحاول القيام به هو رفع مستوى السؤال بالعلاقة مع المنهجية والتخلص من سلطة المضامين والأشكال كمتغيرين منفصلين إلى محاولة إيجاد مفهوم يؤكد أنه لا يمكن الفصل بينهما، ويمكن أن يحدث الاستبدال بينهما بأية لحظة، أي بين الشكل والمضمون، لذلك تعالج الأشياء منهجيات تتأسس فلسفيًا ثم تبدأ باختراق الحقول المعرفية من خلال الصورة واللغة بما ينتج الحقول المستقلة للسيمياء والخطاب التي تؤسس للسردية الإعلامية والممارسات المعقدة التي تتشارك فيها".

وتابع :"الأطروحات قامت على افتراضات عليا مهمتها ليس فقط الحديث عن الإعلام، بل عن المعرفة وأدوات المعرفة في تمظهراتها الإعلامية والسياسية والاجتماعية، وهي تعبر عن طموح للتخلص من تصنيفات الأيديولوجيا وسطوة الأحكام المسبقة".

واختتم الشرفا :"هذا البرنامج مخلص لمنطقته معرفيًا بعيدًا عن احتياجات السوق والعرض والطلب، رغم أنه يؤهل الطالب بشكل عالٍ للقيام بأي دور في أي موقع".

وفي السردية الفلسطينية، قدمت الطالبة آية ناشف في دراستها، تحت إشراف د. وليد الشرفا، قراءة في الروايتين الفلسطينية والأوكرانية في الإعلام الأمريكي، إذ بينت الانحياز في الخطاب الأمريكي لدى مقارنة التغطية الإعلامية للقضيتين.

ونوّهت ناشف "هذا التحيّز في الإعلام الأمريكي والغربي، يظهر اليوم في تغطية الحرب على غزة، وكيفية التعامل مع المواقف باختلاف الأطراف".

من جهته، قال الطالب ضياء الخطيب، "كانت تجربة دراسة الماجستير في جامعة القدس ممتعة ومميزة، وقد نجحت بإنهاء رسالتي بعنوان "سيميائية كاريكاتير شيرين أبو عاقلة في الصحافة الفلسطينية والعالمية". كان موضوعًا فريدًا يبحث في حقل نادر وهام في فلسطين".

وبحث الطالب عبد العزيز نوفل في رسالته موضوع "الاستبدالات في المدلولات السيميائية للصورة الصحفية لتغطية الجزيرة نت افتتاح كأس العالم 2022، تحت إشراف د. وليد الشرفا، وخلص في دراسته إلى جملة من المؤشرات والنتائج العامة أهمها، استخدام موقع (الجزيرة نت) لعدد من الرموز والعلامات والدلالات السيميائية، والاستبدالات الميديولوجية في الصور المنشورة لتغطية افتتاحية كأس العالم مونديال قطر 2022، لتوجيه خطاب مدروس ودقيق يتوافق مع الخط التحريري لشبكة الجزيرة الإعلامية.مستخدما منهجية (الميديوسميلوجبا) وهي منهجية علمية قائمة على مقاربتين للمنظرين الفرنسيين (رجيس دوبريه) و (رولان بارت) ولأول مرة تستخدم في البحوث العربية حسب اطلاع الباحث.

وجاء موضوع رسالة الطالب شادي المصري في سيميائية الأيديولوجيا في كاريكاتير ناجي العلي، تحت إشراف د. الشرفا،
وقال المصري "إن المضامين التي حملتها كاريكاتيرات ناجي العلي عميقة، ومعظمها تطرق للفكر، وناقش العلي الأيديولوجيا، فقدم شخصيات رسوماته على أنها فقيرة وبسيطة، لكنها تمتلك القيم، والقيم أيديولوجيات تأتي من البيئة التي يعيش فيها الشخص، وناجي العلي خرجت أفكاره من خيمة اللجوء، والاحتلال، والقضية الفلسطينية والتهجير، وسخر ريشته لترسيخ هذه المفاهيم دومًا".

وفي سيميولوجيا شعارات الفصائل الفلسطينية قدم الطالب داود العوري دراسته التي هدفت إلى التعرف إلى مضامين هذه الشعارات وتحليلها، ومعرفة الدلالات التعبيرية والرمزية في الرمز واللون والنص فيها، لفهم المعاني والقيم التي تحملها وكيفية تأثيرها على الجمهور.

عن ماجستير الإعلام الرقمي والاتصال
تطرح جامعة القدس برنامج ماجستير"الإعلام الرقمي والاتصال Communications & Digital Media" ضمن برامج الدراسات العليا المعتمدة، ويهدف البرنامج إلى تعزيز الإنتاج المعرفي في مجال علوم الإعلام الرقمي والاتصال في فلسطين تحت إشراف نخبة من أكاديميين مرموقين دائمين وزائرين، وإنشاء نواة للبحث العلمي المتعلق بالإعلام الرقمي والسياسات الإعلامية عبر نظريات ومناهج متعددة في تحليل الخطاب وسيميائيات الصورة، من خلال سلسلة اتفاقيات للشبكات البحثية مع الجامعات والمراكز البحثية المرموقة، من بينها مركز العلوم والاتصال في الرباط.