السبت: 20/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

جماهير غفيرة تشيع الشهيد ربيع زكارنة في قباطية جنوب جنين

نشر بتاريخ: 02/04/2024 ( آخر تحديث: 02/04/2024 الساعة: 21:18 )
جماهير غفيرة تشيع الشهيد ربيع زكارنة في قباطية جنوب جنين

جنين- معا- شيعت جماهير غفيرة من أبناء شعبنا في بلدة قباطية جنوب جنين، اليوم الثلاثاء، جثمان الشهيد ربيع فيصل زكارنة (20 عاما)، الذي استشهد، متأثرا بإصابته برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال اقتحامها البلدة فجر السبت الماضي.

وكان استشهد في ذات الاجتياح يوم السبت الماضي، الطفل معتصم نبيل أبو عابد (13 عاما) وأصيب شاب آخر، كما اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان آخرين.

وحمل المشيعون جثمان الشهيد زكارنة ملفوفا بالعلم الفلسطيني على الأكتاف في قباطية، وجابوا فيه شوارع البلدة، مرددين الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال بحق شعبنا، وصولا إلى المسجد، حيث أدوا الصلاة عليه، وسط ترديد للهتافات الغاضبة.

ومن ثم سار موكب التشييع، الذي انطلق من أمام مستشفى الرازي في مدينة جنين، تجاه منزل عائلة الشهيد، حيث ألقيت عليه نظرة الوداع الأخيرة، قبل أن تتم مواراته الثرى في مقبرة البلدة.

وألقيت خلال التشييع كلمات لفعاليات البلدة، أكدت ضرورة تعزيز الوحدة الوطنية لمواجهة الاحتلال، وطالبت بضرورة توفير الحماية الدولية لشعبنا، خاصة في ظل الحكومة الإسرائيلية المتطرفة. وشددت على أن جرائم الاحتلال لن تثني شعبنا وتخيفه، وسيستمر في النضال حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

كما نعت حركة فتح منطقة الشهيد أبو جهاد وفصائل العمل الوطني والإسلامي الشهيد زكارنة، مؤكدة أن هذه الجريمة تُضاف إلى سلسلة الجرائم الممنهجة وحرب الإبادة التي ترتكب من قبل الاحتلال بحق أبناء شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية.