السبت: 13/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

حزب الله يستهدف قوات إسرائيلية وينعى أحد مقاتليه بجنوب لبنان

نشر بتاريخ: 03/04/2024 ( آخر تحديث: 03/04/2024 الساعة: 20:49 )
حزب الله يستهدف قوات إسرائيلية وينعى أحد مقاتليه بجنوب لبنان

بيروت- معا- قال حزب الله اللبناني، اليوم الأربعاء، إنه استهدف تجمعا لجنود إسرائيليين في بلدة خلة وردة المتاخمة لبلدة عيتا الشعب وحقق إصابة مباشرة، فيما قامت قوات الاحتلال بشن غارات على محيط بلدة كفرشوبا جنوبي لبنان.

وأعلن حزب الله أيضا استشهاد أحد عناصره بمواجهات مع الجيش الإسرائيلي جنوب لبنان، ما يرفع حصيلة شهدائه إلى 265 منذ بدء المواجهات الحدودية في 8 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ونعى الحزب، في بيان، "حسن إبراهيم علول، من بلدة السكسكية في جنوب لبنان، والذي ارتقى شهيدا على طريق القدس".

كما أعلن حزب الله تنفيذ عمليات عسكرية عدة ضد تجمعات ومواقع لجنود إسرائيليين، في حين واصلت إسرائيل استهدافها لقرى عدة جنوب لبنان بالتزامن مع استمرار اليونيفيل في تسيير دورياتها المعتادة في المنطقة الحدودية "رغم تصاعد التوترات".

وقال الحزب إن عناصره استهدفوا "تموضع قيادة سرية مستحدثا خلف ثكنة برانيت الإسرائيلية (قبالة بلدة رميش اللبنانية) بالأسلحة الصاروخية".

وفي بيان آخر، ذكر أن مقاتليه استهدفوا "موقع الراهب (قبالة بلدة عيتا الشعب) وتجمعا لجنود العدو (الإسرائيلي) في محيطه بالأسلحة الصاروخية".

من جهتها، أفادت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية، باستهداف الجيش الإسرائيلي بلدتي عيتا الشعب ورامية بقذائف المدفعية.

ولفتت إلى أن إسرائيل أطلقت صباحا، عددا من قذائف المدفعية الثقيلة على أطراف بلدات الناقورة وجبل اللبونة وعلما الشعب والضهيرة وأودية محيطة ببلدتي شيحين وطيرحرفا.

وبحسب الوكالة، ترافق القصف مع تحليق كثيف للطيران الاستطلاعي الإسرائيلي فوق قرى قضاءي صور وبنت جبيل.