الأربعاء: 29/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

الجالية العربية في بريطانيا تبحث توحيد الجهود لمناصرة غزة

نشر بتاريخ: 07/04/2024 ( آخر تحديث: 07/04/2024 الساعة: 18:54 )
الجالية العربية في بريطانيا تبحث توحيد الجهود لمناصرة غزة

القدس- معا- ناقش العشرات من ممثلي الجالية العربية في بريطانيا كيفية التضامن مع الشعب الفلسطيني والمضي قدماً في مخاطبة الحكومة البريطانية من أجل تغيير موقفها تجاه ما يجري في غزة، كما ناقشوا كيفية تنظيم صفوف الجالية وعقد مؤتمر شامل وجامع وموسع يجمع شرائح أوسع من البريطانيين العرب، وخاصة الشباب وأبناء الجيل الثاني المولودين على الأراضي البريطانية.

وجاءت هذه المداولات خلال أمسية رمضانية خاصة عُقدت مساء السبت ونظمها "مؤتمر الجالية العربية" في بريطانيا الى جانب منتدى التفكير العربي ومنصة "عرب لندن"، كما حضرها السفير الفلسطيني في بريطانيا حسام زملط الذي ألقى كلمة في الحضور أكد فيها على أهمية توحيد الجالية العربية في بريطانيا بما يجعلها أكثر تأثيراً وذات صوت مسموع.

وقال زملط إن "تفتيت الهوية العربية المشتركة كان جزءً من المشروع الصهيوني، ونجحوا بكل أسف في بعض الأماكن وبعض الأحيان"، مشيراً الى أنَّ "فلسطين كانت دائماً في قلب العمل العربي، ولذلك فان هذه الهوية هي الخندق الذي يدافع عن شعبنا الفلسطيني".

ولفت زملط الى دور الجالية العربية المهم في شرح الرواية الفلسطينية وترويجها للرأي العام، وقال إن "هذا العدد من الأصوات والمتحدثين القادرين على شرح السردية الفلسطينية غير مسبوق، وغير مسبوق أيضاً هذا التضامن والمناصرة للشعب الفلسطيني في بريطانيا، وفي يوم من الأيام كان هناك مليون شخص في شوارع لندن من أجل فلسطين ومن أجل غزة، وهذا تاريخ يُسجل، وأعتقد أننا يجب أن نكون فخورين بهذا التاريخ الذي يتم تسجيله".

وشارك في مداولات "مؤتمر الجالية العربية" ممثلون عن "رابطة الجالية الفلسطينية في بريطانيا"، الى جانب الرئيس السابق لحركة التضامن مع فلسطين البروفيسور كامل حواش، ورئيس جمعية المحامين العرب في بريطانيا صباح المختار، ورئيس مؤسسة قرطبة لحوار الحضارات أنس التكريتي، ورئيسة أكاديمة الثقافة والفنون العربية في لندن زينب الجواري، إضافة الى الصحافي في قناة الجزيرة ماجد عبد الهادي وعدد كبير من الأكاديميين والصحافيين والكتاب والمحللين من أبناء الجالية العربية في بريطانيا.

وتداول الحضور في عدد من الأفكار والتطلعات التي تتعلق بالجالية، ومن بينها المراسلات التي دارت مؤخراً بين "مؤتمر الجالية العربية" ومكتب رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك حول الأوضاع في غزة، والدعوة الى تغيير الموقف البريطاني مما يجري في الأراضي الفلسطينية، بما في ذلك ضرورة وقف إطلاق النار ووقف تصدير الأسلحة لدولة الاحتلال الاسرائيلي. كما كشف منتدى التفكير العربي عن كتاب "البريطانيون العرب: تحديات وتطلعات"، والذي تم توزيعه على أعضاء المؤتمر، تمهيداً لتوزيعه على المكتبات العامة وإرساله الى عدد من كبار الشخصيات في بريطانيا والعالم العربي، ويتضمن الكتاب ما تم إنجازه حتى الان من جهود من أجل توحيد وتنظيم الجالية العربية في بريطانيا.

وقال رئيس منتدى التفكير العربي، ورئيس تحرير منصة "عرب لندن" محمد أمين خلال كلمة الافتتاح إن "إسرائيل بعد ستة شهور من الحرب على غزة خسرت معركة الرأي العام، وهو ما يجعل وجودنا كجالية عربية في هذه البلاد وجود مؤثر جداً". ولفت الى أن "هذه الشهور الستة كانت الأصعب على الجالية العربية التي تتابع ما يجري في الأراضي الفلسطينية، لكن الجيد هو أن اسرائيل فشلت في إبادة الشعب الفلسطيني، لأنها ببساطة فشلت في ذلك منذ العام 1948".

يشار الى أن "مؤتمر الجالية العربية" تأسس في صيف العام 2023 بمبادرة من منتدى التفكير العربي ومنصة "عرب لندن" التي تعتبر الموقع العربي الأكبر والأشهر الذي يُعنى بالجالية العربية في بريطانيا والتي تأسست في العام 2018، فيما يُنظم "منتدى التفكير العربي" عدداً من الفعاليات الدورية من بينها "مهرجان التراث الفلسطيني" الذي ينعقد سنوياً في لند ويعتبر الفعالية الأبرز للجالية الفلسطينية في المملكة المتحدة، كما أنه يجمع تحت سقفه أغلب الجاليات العربية.

الجالية العربية في بريطانيا تبحث توحيد الجهود لمناصرة غزة
الجالية العربية في بريطانيا تبحث توحيد الجهود لمناصرة غزة
الجالية العربية في بريطانيا تبحث توحيد الجهود لمناصرة غزة
الجالية العربية في بريطانيا تبحث توحيد الجهود لمناصرة غزة