الإثنين: 20/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

تقرير للأمم المتحدة: تزايد العنف الجنسي المرتبط بالحروب في 2023

نشر بتاريخ: 20/04/2024 ( آخر تحديث: 20/04/2024 الساعة: 15:56 )
تقرير للأمم المتحدة: تزايد العنف الجنسي المرتبط بالحروب في 2023

بيت لحم- معا- كشف تقرير للأمم المتحدة عن تزايد أعمال العنف الجنسي المرتبطة بالنزاعات في 2023، ذاكرة بصورة خاصة في تقرير لها "اعتداءات جنسية" ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلية في الضفة وقطاع غزة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، في تقريره السنوي حول هذه المسألة إنه "في العام 2023، عرّض اندلاع النزاعات وتصاعدها المدنيين إلى مستويات أعلى من أعمال العنف الجنسي المرتبطة بالنزاعات، أججها انتشار الأسلحة وتزايد العسكرة".

وأكد غوتيريش في التقرير الذي يستعرض الوضع في الضفة الغربية والسودان وأفغانستان وإفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية وميانمار ومالي وهايتي، أن "هذه الأعمال لا تزال تستخدم كتكتيك حربي وتعذيب وإرهاب وسط تفاقم الأزمات السياسية والأمنية".

وفي الضفة الغربية، كشف التقرير أن "معلومات تثبتت منها الأمم المتحدة أكدت أن عمليات توقيف واعتقال نساء ورجال فلسطينيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلية بعد 7 أكتوبر، غالبا ما ترافقت مع ضرب وسوء معاملة وإذلال بما في ذلك تعديات جنسية مثل الركل على الأعضاء التناسلية والتهديد بالاغتصاب".

وذكر التقرير معلومات أفادت عن أعمال عنف مماثلة ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلية في غزة بعد بدء العمليات البرية في القطاع.

ودعا غوتيريش إلى "الأخذ بمسألة العنف الجنسي المرتبط بالنزاعات في كل الاتفاقات السياسية واتفاقات وقف إطلاق النار".

وطلب من اسرائيل أن تعامل المعتقلين "بإنسانية وتسمح بدون إبطاء لهيئات الأمم المتحدة المختصة بالقيام بتحقيق شامل حول كل الانتهاكات المفترضة من أجل ضمان العدالة والمحاسبة".