الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

عشرات الآلاف يستبيحون الاقصى والبراق في ثالث ايام "الفصح اليهودي"

نشر بتاريخ: 25/04/2024 ( آخر تحديث: 25/04/2024 الساعة: 18:09 )
عشرات الآلاف يستبيحون الاقصى والبراق في ثالث ايام "الفصح اليهودي"

القدس- معا- في ثالث ايام "عيد الفصح اليهودي"، حوّلت سلطات الاحتلال مدينة القدس لثكنة عسكرية، تزامنا مع استباحة عشرات الالاف من المستوطنين المسجد الاقصى المبارك وحائط البراق .

وانتشرت قوات الاحتلال بفرقها المختلفة على ابواب الاقصى وطرقاته، وخاصة في شارع الواد وطريق باب السلسلة "الطريق المؤدي الى ساحة البراق.

واقتحم عشرات الآلاف المسجد الاقصى المبارك لاداء صلاة "بركة الكهنة" و"الموساف"، وأغلقت القوات الشوارع المحاذية لتأمين وصول المستوطنين.

اما المسجد الاقصى، فقد تجاوزت أعداد المقتحمين له 1000 مستوطن ،على شكل مجموعات متتالية وكبيرة، وأدى المستوطنون الصلوات خلال الاقتحام بحراسة القوات المنتشرة في الاقصى.

ومنعت قوات الاحتلال المقدسيين التواجد والجلوس في منطقة باب السلسلة، ولاحقتهم واجبرتهم على الخروج من البلدة القديمة بالكامل.

واوضح المرابط نظام ابو رموز ان القوات ومنذ 3 ايام تمنع تواجدهم وجلوسهم على عتبات الأقصى، كذلك تخرجهم خارج اسوار البلدة القديمة.

واكد ابو رموز ان الابعادات والاعتقالات لا تمنعهم من الرباط في القدس والأقصى.

عشرات الآلاف يستبيحون الاقصى والبراق في ثالث ايام "الفصح اليهودي"
عشرات الآلاف يستبيحون الاقصى والبراق في ثالث ايام "الفصح اليهودي"
عشرات الآلاف يستبيحون الاقصى والبراق في ثالث ايام "الفصح اليهودي"
عشرات الآلاف يستبيحون الاقصى والبراق في ثالث ايام "الفصح اليهودي"